حالة تأهب قصوى في بريطانيا بعد العثور على صندوقين فارغين لقاذفات صواريخ بلندن

حالة تأهب قصوى في بريطانيا بعد العثور على صندوقين فارغين لقاذفات صواريخ بلندن

المصدر: عماد الدين سعد- إرم نيوز

أعلن جهاز الاستخبارات البريطاني، الاثنين، حالة التأهب من الدرجة القصوى تحسبا لاستهداف إرهابي لطائرات مدنية داخل الأراضي البريطانية، بعد العثور على صندوقين فارغين لقاذفات صواريخ مضادة للطائرات أحدهما في جنوب العاصمة لندن، والآخر في المنطقة الشمالية، دون الإعلان عن أي تفاصيل إضافية.

وذكرت صحيفة ”ذا صن“ البريطانية، أن السلطات الأمنية البريطانية تلقت بلاغاً يوم الأحد من مواطنة تقطن بمنطقة ”إبسوم“ جنوب العاصمة البريطانية  يفيد بالعثور على صندوق خشبي كبير مدون عليه بيانات المحتوى صاروخ مضاد للطائرات من طراز ”جافلين إس 15“ الأيرلندي الصنع، وبالبحث والتحري تبين أن الصندوق خاص بهذا النوع من الصواريخ التى يستخدمها الجيش البريطاني لكنه لا يخص أيًا من وحدات الجيش، وأنه قد يكون سرق في وقت سابق من إحدى الوحدات العسكرية، ورجحت التحريات أنه سرق بمحتوياته وليس فارغا؛ ما يجعل الأمر في غاية الخطورة.

وأضافت الصحيفة، أن السلطات الأمنية عثرت على صندوق آخر فارغ لقاذف صواريخ مماثل تماما للصندوق الأول في منطقة ”هارلو“ شمال العاصمة لندن، الأحد، أثناء عمليات البحث والتمشيط بعد ورود البلاغ الأول؛ ما دفع بالسلطات الأمنية إلى إخطار جهاز الاستخبارات لتولي البحث والتحري على نطاق واسع، مع إعلان حالة التأهب  من الدرجة ”الأولى“ لحين كشف ملابسات الموضوع، مستبعدا أن يكون للصندوقين علاقة بالهجمات الإرهابية التى تعرض لها مجلس العموم البريطاني أخيرا.

وذكرت صحيفة ”الجارديان“، الأحد، نقلا عن مسؤول أمني، أن السلطات البريطانية تكثف إجراءاتها من أجل فك اللغز، والتوصل إلى حقيقة الصندوقين ومصدرهما وعن مصير محتوياتهما، ولا تستبعد السلطات الأمنية وصول قاذفات الصوريخ المتطورة إلى يد جماعات إرهابية تخطط لاستهداف طائرات مدنية داخل سماء بريطانيا، أو دول الجوار، خاصة وأن هذا النوع من الصواريخ ”عالي الدقة وبالغ القدرة على التدمير“ ويصل مداه إلى أكثر من 5 كيلومترات، ويتم حاليا تمشيط كامل التراب البريطاني مع تكثيف إجراءات المراقبة داخل وخارج محيط المطارات المدنية في البلاد.

 

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com