النيران بسوريا و“الصراخ“ في دالاس الأمريكية (فيديو)‎

النيران بسوريا و“الصراخ“ في دالاس الأمريكية (فيديو)‎

المصدر:  عبدو حليمة- إرم نيوز

بعد يوم من الخرق الأمني الذي أرعب سكان مدينة دالاس الأمريكية، صعّد السكان من حملتهم عبر مواقع التواصل الاجتماعي، معربين عن غضبهم من التقصير الحاصل في مفاصل حساسة يمكن أن تحدث بلبلة في البلاد.

وقالت سناء سعيد المدير الإداري للمعلومات العامة بمدينة دالاس في مؤتمر صحفي شرحت فيه حقيقة ما جرى، إن ”قراصنة نجحوا في اختراق منظومة صفارات الإنذار المخصصة للطوارئ واستطاعوا تنشيطها مدة ساعة و40 دقيقة في منتصف ليل الجمعة، قبل أن تتمكن إدارة الطوارئ من السيطرة على الصفارات وإبطال مفعول القرصنة“.

وأكدت سعيد أن ”هذا الخرق أدى إلى حالة هلع بين السكان وتلقت مكاتب الطوارئ أكثر من 44 ألف هاتف خلال مدة الاختراق للاستفسار عما يجري، الأمر الذي دفع بمكتب التحقيقات الفيدرالي في المدينة إلى التغريد عبر موقعه على تويتر بأنه لا شيء يدعو للخوف، وأن الأمور ناتجة عن خلل ما“.

من جهته، قال روكي فاز مدير مكتب دالاس لإدارة الطوارئ، إن السلطات اضطرت إلى إيقاف نظام الطوارئ فى المدينة بشكل كامل لوقف صفارات الإنذار.

وزاد غضب السكان لأن هذا الخرق تزامن مع الضربة الأمريكية ضد قاعدة عسكرية سورية، وسرعان ما ورد للأذهان أن يكون هناك رد روسي ربما نتيجة تضرر وجودهم العسكري في سوريا بفعل الضربة.

كما أن سكان الولايات المتحدة كانوا يتابعون قبل ساعات قليلة الهجوم الذي نفذه سائق في السويد يعتقد أنه مرتبط بجماعات متشددة حين قتل أربعة أشخاص دهسًا بسيارته.

ووعد رئيس بلدية دالاس بتحديد هوية ”قرصان صفارات الإنذار“ وتقديمه إلى العدالة في محاولة للتخفيف من غضب الأهالي.

وعادة ما يتم تشغيل منظومة الإنذار المبكر في حالات الطوارئ القصوى والكوارث والأعاصير التي تضرب المدينة، لكن الأجواء كانت في ذلك اليوم صافية، ولا يوجد بوادر أي اضطراب جوي، الأمر الذي عزز فكرة التهديد الأمني قبل أن تتبين حقيقة الأمر.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com