البيت الأبيض ينفي اعتذاره لبريطانيا‎ بشأن اتهامها بالتنصّت على ترامب

البيت الأبيض ينفي اعتذاره لبريطانيا‎ بشأن اتهامها بالتنصّت على ترامب

المصدر: واشنطن - إرم نيوز

نفى البيت الأبيض، تقديم اعتذار من قِبل الحكومة البريطانية حيال اتهامه وكالة استخبارات تابعة لها، بمساعدة الرئيس الأمريكي السابق باراك أوباما، في التنصت على مكالمات الرئيس الحالي دونالد ترامب أثناء حملته الانتخابية.

جاء ذلك على لسان المتحدث باسم البيت الأبيض شون سبايسر، خلال اجتماع غير رسمي عقده الجمعة مع ممثلي عدد من الوسائل الإعلامية، حيث نفى ادعاءات اعتذار الإدارة الأمريكية الجديدة من الحكومة البريطانية.

وأشار سبايسر إلى ”عدم شعورهم بالندم حيال أي شيء“، ليواصل بذلك اتهامه ضد حكومة بريطانيا، الذي صدر عنه خلال الموجز الصحفي بالبيت الأبيض الخميس الماضي.

من جهة أخرى، قال مسؤول من الإدارة الأمريكية لشبكة ”سي إن إن“ إن ”سبايسر ومستشار الأمن القومي الأمريكي الجنرال هربرت رايموند ماكماستر، اتصلا بالحكومة البريطانية وقدّما لها الاعتذار اللازم“.

واستنادًا لتقرير ”فوكس نيوز“، قال المتحدث باسم البيت الأبيض خلال موجزه الصحفي يوم الخميس إن ”أوباما استعان بمكاتب الاتصالات الحكومية البريطانية، في التنصّت على ترامب خلال حملته الانتخابية“.

وأشار التقرير إلى أن ”أوباما لم يستعن بوكالة الأمن القومي، ووكالة الاستخبارات المركز ومكتب التحقيقات الفدرالي ولا بوزارة العدل، بل استعان بمكاتب الاتصالات الحكومية البريطانية“.

بدورها، نفت مكاتب الاتصالات الحكومية البريطانية في بيان لها، مزاعم البيت الأبيض ووصفتها بـ“المضحكة“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com