مسؤول تركي يقول إن واشنطن اختارت الأكراد بدلا من بلاده لمعركة الرقة

مسؤول تركي يقول إن واشنطن اختارت الأكراد بدلا من بلاده لمعركة الرقة

المصدر: أنقرة- إرم نيوز

قال مسؤول تركي كبير، اليوم الثلاثاء إن الولايات المتحدة قررت -على ما يبدو- الاستعانة بمساعدة وحدات حماية الشعب الكردية في حملة لطرد تنظيم داعش من مدينة الرقة معقله في سوريا محبطة بذلك طموحات أنقرة.

وكان المسؤول التركي الذي لم يرغب بالكشف عن هويته، يتحدث بينما اجتمع رئيس الأركان التركي مع نظيريه الأمريكي والروسي في إقليم أنطاليا بجنوب تركيا لبحث التنسيق في سوريا.

 وقال المسؤول إن نتائج الاجتماع ”قد تغير الصورة بالكامل“.

وأضاف ”لسنا متأكدين في هذه المرحلة  لكن يبدو أن الولايات المتحدة ربما تنفذ هذه العملية مع وحدات حماية الشعب وليس تركيا، وفي الوقت نفسه الولايات المتحدة تمد وحدات حماية الشعب الكردية بالأسلحة“.

ومضى قائلا ”إذا جرت هذه العملية بهذه الطريقة فستكون هناك تداعيات على العلاقات التركية الأمريكية لأن وحدات حماية الشعب تنظيم إرهابي ونحن نقول ذلك في كل منبر“.

وتدعو أنقرة باستمرار الولايات المتحدة إلى تغيير الإستراتيجية التي تتبعها لمحاربة تنظيم داعش  في سوريا من خلال التخلي عن وحدات حماية الشعب الكردية والاعتماد على مقاتلي الجيش السوري الحر لاستعادة الرقة.

وتعتبر تركيا وحدات حماية الشعب والحزب السياسي المرتبطة به وهو الاتحاد الديمقراطي الكردي امتدادا لحزب العمال الكردستاني الذي يقود تمردا ضد الحكومة التركية.

وأكد رئيس الوزراء التركي بن علي يلدريم تصريحات المسؤول إذ قال إن من المؤسف أن بعض حلفاء تركيا اختاروا وحدات حماية الشعب الكردية شريكا في المعركة ضد داعش في سوريا.

وقال يلدريم: ”إن على تركيا والولايات المتحدة وروسيا التنسيق الكامل لتطهير سوريا من التنظيمات الإرهابية وإن رؤساء أركان جيوش الدول الثلاث يعملون من أجل منع وقوع اشتباكات بين الأطراف المختلفة في البلاد“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com