أخبار

بعد أن ساهم في حظره.. الرئيس الإيراني السابق أحمد نجاد يُنشئ حسابًا على "تويتر"
تاريخ النشر: 06 مارس 2017 9:41 GMT
تاريخ التحديث: 06 مارس 2017 9:41 GMT

بعد أن ساهم في حظره.. الرئيس الإيراني السابق أحمد نجاد يُنشئ حسابًا على "تويتر"

نجاد يحاول العودة إلى الواجهة السياسية خلال الفترة التي تسبق الانتخابات الرئاسية في إيران.

+A -A
المصدر: صدوف نويران - إرم نيوز

انضم الرئيس الإيراني السابق محمود أحمدي نجاد إلى موقع التواصل الاجتماعي ”تويتر“، على الرغم من أنه ساهم إبان حكمه في حظر التطبيق في إيران.

وكانت أولى تغريدات نجاد من حسابه الشخصي، شريط فيديو دعا فيه الشعب الإيراني لمتابعته على حسابه (@Ahmadinejad1956).

وعلى الرغم من أن ”تويتر“ محظور على المواطنين العاديين استخدامه، إلا أن العديد من كبار المسؤولين في إيران يستخدمون الموقع بانتظام، بما في ذلك رئيس الجمهورية حسن روحاني، ووزير الخارجية محمد جواد ظريف، ومكتب المرشد الأعلى علي خامنئي، الذي يمتلك حسابات ببضع لغات.

وتكمن المفارقة في أن موقع التواصل الاجتماعي ”تويتر“ تم حظره بعد الاحتجاجات الجماهيرية ضد إعادة انتخاب أحمدي نجاد في عام 2009.

وجاءت الاحتجاجات بعد اتهامات بتزوير الانتخابات، التي فاز فيها نجاد، واعتبرت حينها أول تجمهر في العالم يستخدم هذه الخدمة لتعزيز وتنظيم المظاهرات، وحصلت على لقب ”ثورة تويتر“.

ويحاول أحمدي نجاد العودة إلى الواجهة السياسية الأمامية في الفترة التي تسبق الانتخابات الرئاسية في شهر أيار/مايو المقبل، على الرغم من أن المرشد الأعلى آية الله علي خامنئي نصحه العام الماضي بعدم الترشح للانتخابات مرة أخرى.

ويستخدم المواطنون الإيرانيون برامج خاصة للالتفاف على القيود المفروضة على منصات التواصل الاجتماعي.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك