البنتاغون يسلّم البيت الأبيض خطة أولية لهزيمة ”داعش“

البنتاغون يسلّم البيت الأبيض خطة أولية لهزيمة ”داعش“
U.S. Defense Secretary Jim Mattis attends a meeting with German Defense Minister Ursula von der Leyen at the Pentagon in Arlington, U.S., February 10, 2017. REUTERS/Mary F. Calvert

المصدر: وكالات- إرم نيوز

قال متحدث باسم وزارة الدفاع الأمريكية ”البنتاغون“ للصحفيين، إن البيت الأبيض تسلم خطة أولية تم وضعها من قبل الوزارة لهزيمة تنظيم ”داعش”، وإن وزير الدفاع جيم ماتيس سيطلع كبار المسؤولين بالإدارة الأمريكية، للاطلاع عليها في وقت لاحق اليوم الإثنين.

وأبلغ الكابتن جيف ديفيز المتحدث باسم البنتاغون الصحفيين، أن الخطة تأتي في إطار عمل لخطة أوسع وتتناول أنشطة تنظيم داعش في مختلف أنحاء العالم، وليس في العراق وسوريا فحسب. مضيفًا، أن ماتيس سيعرضها على أعضاء بالإدارة الأمريكية في وقت لاحق اليوم الإثنين.

وقال ديفيز، إن الخطة ستحدد ما يمكن فعله لهزيمة تنظيم داعش، ووصفها بأنها ستقود إلى هزيمة سريعة للتنظيم.

وتطرح الخطة في وقت حاسم بالنسبة لجهود التحالف الدولي الذي تقوده واشنطن ضد داعش في العراق وسوريا، وقد تؤدي إلى تخفيف بعض القيود التي فرضتها الإدارة الأمريكية السابقة برئاسة باراك أوباما ومنها تحديد حد أقصى لعدد الجنود.

وتقول إدارة ترامب، إن هزيمة ”الجماعات الإرهابية“ واحدة من أولويات أهداف السياسة الخارجية للإدارة الأمريكية.

وقال القائد الأمريكي اللفتنانت جنرال ستيفن تاونسند من بغداد، إنه يعتقد أن القوات المدعومة من واشنطن ستسيطر على مدينتي الموصل العراقية، والرقة السورية، وهما أكبر معقلين لداعش خلال الشهور الستة المقبلة.

وتتوقع القوات العراقية خوض معركة شرسة ضد داعش لاستعادة الموصل.

وفي سوريا ينبغي للولايات المتحدة حسم أمرها من مسألة تزويد مقاتلي وحدات حماية الشعب الكردية بالسلاح، رغم اعتراض تركيا حليفتها في حلف شمال الأطلسي التي تصف أفراد الوحدات بالإرهابيين.

وشارك في إعداد الخطة وزير الخارجية ريكس تيلرسون، ووزارة الخزانة، ووكالات المخابرات الأمريكية.

وقال ديفيز، إنه إضافة إلى الدبلوماسية ستشمل الخطة إطارًا عسكريًا يعتمد على الإمكانات والأهداف في ساحة القتال.