والد أحد أفراد قوات البحرية الأمريكية المقتولين باليمن يرفض لقاء ترامب

والد أحد أفراد قوات البحرية الأمريكية المقتولين باليمن يرفض لقاء ترامب

المصدر: واشنطن - إرم نيوز

رفض والد أحد أفراد فرق العمليات الخاصة التابعة للبحرية الأمريكية، والذي قتل في أواخر كانون الثاني/يناير الماضي أثناء غارة في اليمن، لقاء الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، لدى وصول جثمان ابنه إلى الولايات المتحدة.

وقال بيل أوينز، والد وليام (رايان) أوينز، وهو مسؤول كبير ضمن القوات الخاصة، لصحيفة ”ميامي هيرالد“ الأحد: ”قلت لهم إنني لا أريد أن أفتعل مشكلة بهذا الشأن، ولكن ضميري لا يسمح لي بالتحدث معه“.

وكان رايان أوينز (36عاما) قتل أثناء غارة استهدفت عناصر من تنظيم القاعدة في شبه الجزيرة العربية.

وقال بيل أوينز للصحيفة، إنه منزعج من الطريقة التي تعامل بها ترامب أثناء حملته الانتخابية، مع أسرة جندي مسلم من الولايات المتحدة سقط في ساحة المعركة، حيث قال إنه يشكك في قرار شن الغارة التي أسفرت عن وفاة ابنه.

ونقلت الصحيفة عن أوينز قوله لأحد القساوسة أثناء مراسم وصول الجثمان إلى قاعدة دوفر الجوية، إنه لا يريد لقاء الرئيس، ثم جلس في غرفة منفصلة في حين التقى ترامب بأفراد الأسرة الآخرين.

وقال أوينز للصحيفة: ”أنا آسف، لا أريد أن أراه… قلت لهم أنني لا أريد مقابلة الرئيس“، كما قال أوينز إن الحكومة ”مدينة لابني بالتحقيق (بشأن وفاته)“.

وكان البيت الأبيض دافع عن الغارة، حيث قال إنه قد تم التوصل إلى ”معلومات مهمة“، و قتل مايقدر بنحو 14 من أفراد تنظيم القاعدة في شبه الجزيرة العربية، وفقا للقيادة المركزية الأمريكية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com