أخبار

ابنة رفسنجاني: أسباب وفاة والدي غير مقنعة 
تاريخ النشر: 26 فبراير 2017 21:13 GMT
تاريخ التحديث: 26 فبراير 2017 21:14 GMT

ابنة رفسنجاني: أسباب وفاة والدي غير مقنعة 

فائزة رفسنجاني تؤكد أن والدها كان بوضع صحي جيد قبل وفاته وتم فحصه من قبل طبيب إيراني مخضرم.

+A -A
المصدر: طهران – إرم نيوز

قالت فائزة، ابنة رئيس تشخيص مصلحة النظام في إيران الراحل هاشمي رفسنجاني، إن سبب وفاة والدها الذي أعلنته الحكومة في 8 من كانون الثاني/ يناير الماضي، ”غير مقنع“.

وكانت الحكومة قالت إن رفسنجاني تُوفي إثر نوبة قلبية مفاجئة عن عمر ناهز 83 عامًا.

واعتبرت فائزة في مقابلة صحفية الأحد أن ”الأدلة التي قدّمتها مجموعة من الأطباء عن أسباب وفاة والدها هاشمي رفسنجاني، ليست مقنعة ومخالفة للحقائق المتوافرة لدينا“، مؤكدة  أن ”رفسنجاني كان بوضع صحي جيد قبل وفاته، وقد تم فحصه من قبل طبيب إيراني مخضرم مقيم في الولايات المتحدة“.

وفي 27 من كانون الثاني/ يناير الماضي، شكل المجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني، برئاسة الأدميرال علي شمخاني، لجنة للتحقيق في أسباب وفاة هاشمي رفسنجاني، بعد تقارير تحدثت عن عملية اغتياله وتصفيته.

وقالت مصادر إيرانية إن ”المجلس الأعلى للأمن القومي عيّن اللواء رضا سيف اللهي، القائد السابق للشرطة الإيرانية ليتسلّم مهمة التحقيق في أسباب وفاة هاشمي رفسنجاني، على أن يقدّم تقارير مفصلة بشأن ذلك إلى رئيس الجمهورية حسن روحاني، ورئيس مجلس الأمن القومي الأدميرال علي شمخاني“.

في سياق متصل، ذكر موقع ”آمد نيوز“، نقلاً عن مصادر وصفها بالخاصة أن ”هاشمي رفسنجاني تمت تصفيته وخنقه عندما كان يمارس السباحة في منزل قام باستئجاره“.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك