من هو الشخص الذي انتحل صفة المستشار الأمني لحكومة السويد على ”فوكس نيوز“؟ (فيديو)

من هو الشخص الذي انتحل صفة المستشار الأمني لحكومة السويد على ”فوكس نيوز“؟ (فيديو)
SwedishParliament in Stockholm (Riksdagen)

المصدر: رموز النخال – إرم نيوز

نفت الحكومة السويدية معرفتها برجل، ظهر الخميس الماضي في برنامج الإعلامي الأمريكي المخضرم بيل أورايلي، على أنه المستشار الأمني لوزارة الدفاع السويدية، واسمه نيلس بيلدت.

صحيفة ”داجنس نيهيتر“ السويدية، أكدت أن الرجل الغامض ولد في السويد وكان اسمه نيلس تولينغ وهاجر العام 1994 إلى الولايات المتحدة، وغير اسمه العام 2000 إلى نيلس بيلدت، وفتح بعدها العديد من الشركات الأمنية في الولايات المتحدة.

واستشهدت اليومية السويدية بوثائق من محكمة أرلينغتون الجزئية في ولاية فيرجينيا الأمريكية، والتي تؤكد أن بيلدت اعتقل في الولايات المتحدة بتهم الاعتداء على الموظفين المكلفين بإنفاذ القانون، والسكر في مكان عام، وعرقلة سير العدالة، وطبقا للوثائق، أدين بالسجن مدة عام في 2014.

بدوره، أكد بيلدت للصحيفة ذاتها أن تحديد هويته تم اختياره من قبل محرر ”فوكس نيوز“، مُضيفاً: ”لم يكن لدي أي سيطرة شخصية على اللقب، أنا محلل سياسي مستقل مقيم في الولايات المتحدة الأمريكية“.

وقالت ”فوكس نيوز“ إن من المتوقع أن يعالج أورايلي هذه المسألة في الحلقة القادمة من برنامجه.

وانتقد بيلدت خلال استضافته في برنامج أورايلي قصور السويد حول ملف الهجرة، وتقاعسها المزعوم لدمج المهاجرين في البلد الأوروبي، واصفاً حديثها عن الهجرة بالكاذب، كما تحدث عن الجريمة و“النشاط المنحرف اجتماعيا“ في المدن السويدية.

يُذكر أن هذه هي المرة الثانية خلال أسبوع يشعر السويديون أنهم مضطرين للرد على تضليل وسائل الإعلام الأمريكية، ففي المرة الأولى قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إن حادثًا غامضًا سيحدث في السويد، ما أثار حالة من البلبلة داخل الحكومة والشعب في السويد.

ورغم تصريح ترامب لم تتعرض السويد لأي حادث يؤكده، سوى حادثة أعمال شغب للمهاجرين في ستوكهولم ووقعت بعد ثلاثة أيام من تنبيهه، والتي رأى أنصار الرئيس الأمريكي أنها دليل على أنه كان على حق.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة