روحاني يعلن رسميًا عزمه خوض الانتخابات الرئاسية

روحاني يعلن رسميًا عزمه خوض الانتخابات الرئاسية

المصدر: طهران – إرم نيوز

أعلن الرئيس الإيراني حسن روحاني رسميًا، اعتزامه خوض سباق الانتخابات الرئاسية المقرر إجراؤها في 19 أيار/ مايو المقبل، للفوز بولاية ثانية.

وقال مساعد الرئيس الإيراني للشؤون البرلمانية حسين علي أميري، خلال مؤتمر صحفي عقد الأحد، إن ”الرئيس حسن روحاني قرر أخيراً خوض الانتخابات الرئاسية“، مضيفاً أن ”الانتخابات الرئاسية المقبلة ستكون مفصلية باعتبار أن التنافس سيكون بين ثلاثة أشخاص على الأقل“.

ونفى أميري أن يكون توزيع المواد الغذائية بالمناطق المحرومة من إيران هذه الأيام، دعاية انتخابية مبكرة للرئيس الحالي حسن روحاني، معتبراً أن ”هذه المواد التي تم توزيعها تعود لقرار سابق تم تنفيذه خلال الأسبوع الماضي“.

وأضاف مساعد الرئيس قائلًا ”لقد تابعنا الموضوع في حينه ولم نصل إلى نتيجة حاسمة، تفيد بأن هذا الأمر جاء في سياق الدعاية الانتخابية أم لا“، منوهًا إلى أن ”فترة زمنية طويلة كانت تفصل توزيع المواد الغذائية عن موعد الانتخابات“.

وأردف أميري في تبريره بقوله ”فضلاً عن ذلك فإن روحاني لم يكن في ذلك الوقت قد اتخذ قرارًا حاسمًا بخوض الانتخابات الرئاسية المقبلة، بيد أنه توصل خلال الأسابيع الأخيرة فقط إلى قرار خوض الانتخابات الرئاسية“.

ويجب على المرشحين لهذه الانتخابات التسجيل في موعد أقصاه 15 نيسان/ أبريل المقبل وفقًا للقانون، ومن ثم ينظر مجلس صيانة الدستور ضمن فترة 10 أيام في قبول أو رفض هذه الترشيحات.

ومن المفترض أن تبدأ الحملة الانتخابية في 28 نيسان/ أبريل، وتنتهي في 17 أيار/مايو المقبل.

المال السياسي

وكان الرئيس الإيراني حذر أمس السبت، من استمرار المشادات السياسية التي وصفها بأنها ”تتسبب بحالة استقطاب داخل المجتمع الإيراني“، مشيراً إلى أن ”استخدام المال العام في الحملات الانتخابية للمرشحين للانتخابات الرئاسية ستكون لها تداعيات خطيرة“.

وشدد روحاني الذي انتخب في العام 2013، على أنه ”علينا التصدي لكل عمل غير قانوني حتى لو كان من قبل جهة عسكرية“.

وتمكنت الجبهة الشعبية لقوى الثورة الإيرانية، من حسم مرشحها للانتخابات الرئاسية، بعد مؤتمر حضره ثلاثة آلاف شخصية قيادية من مختلف الأحزاب الأصولية المتشددة.

وقال عضو الجبهة الثورية حسين كنعاني إن “ إبراهيم رئيسي موفق، رجل الدين المقرب من المرشد علي خامنئي، تمكن من الفوز بأغلبية أصوات أعضاء الحركة الأصولية المتشددة، ليكون المرشح الوحيد للانتخابات لمنافسة حسن روحاني“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com