وزير الخارجية التركي يصف نظيره اليوناني بـ ”الطفل الوقح“‎

وزير الخارجية التركي يصف نظيره اليوناني بـ ”الطفل الوقح“‎

المصدر: أنقرة- إرم نيوز

وجه وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو، اليوم الأحد، انتقادات لاذعة إلى نظيره اليوناني نيكوس كوسياس، واصفاً إياه بالطفل الوقح،  مطالباً أثينا ألاّ تسمح لطفل وقح أن يفسد أوجه الشبه العديدة بين البلدين.

جاء ذلك في تصريحات أدلى بها أوغلو رداً على نظيره اليوناني الذي أدلى بتصريحات  في وقت سابق حول زيارة أجراها رئيس الأركان التركي، خلوصي أكار لمنطقة جزيرة ”قارداق“ الصخرية التركية المتاخمة للجزر اليونانية ببحر ”إيجه“، في يناير الماضي.

وكان وزير الخارجية اليوناني قد قال إن ”رئيس الأركان التركي ليس بمقدوره الذهاب إلى قارداق حتى ولو أراد ذلك“.

ورد أوغلو على نظيره اليوناني بالقول ”نحن لا ندخل في سباقات معينة مع هذه العقلية، وليس هناك داعٍ لاستعرض القوة لهم، وهم أكثر من يعلم ما قد يفعله الجنود الأتراك عندما يقتضي الأمر، حكومتهم هي أكثر من يعلم، وعليها شرح هذا الأمر جيدًا لذلك الطفل الوقح.. فليتجنبوا اختبار صبرنا“.

وأضاف ”شعبنا يسافر إلى اليونان وجزرها، وكذلك الشعب اليوناني يزور تركيا، وهناك أوجه شبه عديدة بين البلدين لكن على أثينا ألاّ تسمح لطفل وقح (كوسياس) أن يُفسد كل هذه الأمور‎“

وتابع ”لو كانت مهمته (رئيس الأركان) الذهاب إليها (منطقة قارداق) لذهب، يجب ألا ينسى (الوزير اليوناني) أننا ذهبنا إلى الأماكن التي كان ينبغي علينا الذهاب إليها، موقفنا حيال قارداق واضح“.

ونهاية يناير الماضي، تفقد رئيس الأركان التركي، أكار، برفقة قادة قواته البرية والجوية والبحرية، السفن الحربية التابعة لأسطول بلاده بقاعدة ”أقسار“ في بحر إيجه.

وقال بيان صادر عن رئاسة الأركان وقتها، إن أكار ومرافقيه استقلوا بعد ذلك زورقين هجوميين وتفقدوا منطقة جزيرة ”قارداق“، وإن الأول، أكد خلال جولته أن القوات المسلحة التركية مستمرة في حماية حقوق ومصالح تركيا وشعبها برًا وبحرًا وجوًا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com