روحاني: القوة الأمنية لن تجدي إذا نشب صراع ديني وعرقي في إيران

روحاني: القوة الأمنية لن تجدي إذا نشب صراع ديني وعرقي في إيران
Iranian President Hassan Rouhani answers questions during an Asia Society event on the sidelines of the 68th United Nations General Assembly in New York, September 26, 2013. AFP PHOTO/Emmanuel Dunand (Photo credit should read EMMANUEL DUNAND/AFP/Getty Images)

المصدر: طهران - إرم نيوز

اعتبر الرئيس الإيراني حسن روحاني، اليوم السبت، أن القوات الأمنية لبلاده مهما كانت قوية ومسلحة لن تجدي في حال نشب صراع عرقي أو ديني داخل المجتمع.

وقال روحاني، في كلمة ألقاها أمام الملتقى العام للأجهزة المعنية بإجراء الانتخابات الإيرانية، الذي عقد اليوم في العاصمة طهران، ”لو كانت قواتنا الأمنية أقوى بـ 10 مرات وأسلحتنا أكثر بـ 100 مرة لن يكون هنا أمن في البلاد، إذا ما حدث صراع ديني وعرقي داخله (المجتمع)“.

وأشار، إلى أنَّ المشادات السياسية تتسبب بحالة استقطاب داخل المجتمع الإيراني، محذرًا من استخدام المال العام، في الحملات الانتخابية للمرشحين للانتخابات الرئاسية المزمعة في 9 مايو/أيار المقبل، وأضاف أنه ”علينا أن نتصدى لكل عمل غير قانوني حتى لو كان من قبل جهة عسكرية“.

ومن المتوقع أن يعلن الرئيس الإيراني الذي انتخب في 2013، عن ترشحه لولاية جديدة.

وتشهد مدن جنوب إيران في كل من الأحواز ومحافظة خوزستان منذ عدة أيام، احتجاجات ضد ما أسموه ”سوء إدارة“ السلطات، وعدم تدخلها للحد من معاناة الشعب الأحوازي. كما يُحمّلون السلطات الإيرانية مسؤولية تجفيف الأنهار التي تسببت في ارتفاع نسبة تلويث البيئة وتأثيرها السلبي على السكان.

وبحسب مراقبين، تتبع إيران سياسات التمييز ضد السكان العرب، وحظرت عليهم تعلم اللغة العربية، ويعانون كذلك من صعوبة في التوظيف، كما جلبت آلاف المزارعين من السكان الإيرانيين إلى الأحواز منذ 1928.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة