سياسي بريطاني بارز يتنبأ بـ“ثورة يمينية“ في أوروبا

سياسي بريطاني بارز يتنبأ بـ“ثورة يمينية“ في أوروبا

المصدر: عمرو الزناتي- إرم نيوز

أكد نايجل فراج، السياسي البريطاني المثير للجدل والزعيم السابق لحزب ”الاستقلال“ البريطاني، أن مستقبل أوروبا القريب سيشهد فوزا كبيرا لمناهضي العولمة وصفه بالثورة العظيمة للشعبويين.

وقال فراج في المؤتمر السنوي للأمريكيين المحافظين، إن فوز الرئيس الأمريكي وانسحاب بريطانيا من الاتحاد الأوروبي شكّلا ثورة عالمية عظيمة ضد أتباع العولمة وسيتم تعميم التجربة في فرنسا وألمانيا وهولندا.

وأضاف ”في عام 2016 فعلناها، كان التصويت على انفصال بريطانيا من الاتحاد الأوروبي أول خطوات الثورة السياسية العالمية التي لن تتوقف عند بريطانيا فقط، بل ستجتاح كافة أرجاء العالم“.

وشدد فراج على أن نتائج الانتخابات المقبلة في كل من ألمانيا وفرنسا وهولندا ستكون مثيرة كما كانت في بريطانيا وإيطاليا حينما أسقطت كلًا من ديفيد كاميرون وماتيو رينزي“.

وتابع مبررا ذلك بقوله ”بدأ الأوروبيون يرفضون فكرة أن تكون بلادهم محكومة من قبل مجموعة من كبار السن غير المنتخبين الذين يديرون أمور بلادهم من بروكسل“.

وانتقد السياسي المثير للجدل المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل معتبرًا أنها اتبعت سياسة غبية عندما سمحت للمهاجرين بالتدفق لبلادها بلا أية ضوابط.

وحزب الاستقلال هو حزب سياسي يميني في المملكة المتحدة تأسس عام 1993 ويصف الحزب نفسه بأنه حزب ديمقراطي حر.

ويثير اسم نايجل فراج الكثير من الجدل في بريطانيا وأوروبا نظرًا لمواقفه الداعية لانسحاب بلاده من الاتحاد الأوروبي والمعادية للمهاجرين الذين يتهمهم بسرقة وظائف مواطنيه.

وكان فراج من أبرز المؤيدين للرئيس الأمريكي دونالد ترامب وظهر إلى جانبه أثناء حملته الانتخابية كما كان أول سياسي بريطاني يلتقي ترامب بعد فوزه بالرئاسة في نوفمبر.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com