وزير الوظيفة العمومية التونسي بصدد التقدم باستقالته

وزير الوظيفة العمومية التونسي بصدد التقدم باستقالته

المصدر: محمد رجب – إرم نيوز

أكد عبيد البريكي وزير الوظيفة العمومية والحوكمة التونسي، قبل قليل، نيته الاستقالة من منصبه كوزير في حكومة يوسف الشاهد.

وأوضح البريكي في تصريح إذاعي، أنه سيضع قريبًا طلب استقالته بشكل رسمي، أمام رئيس الحكومة، دون أن يقدم توضيحات عن أسباب قرار الاستقالة.

وكان عبيد البريكي، التقى، صباح اليوم الجمعة، بالأمين العام الجديد للاتحاد العام التونسي للشغل نور الدين الطبوبي، وتمحور اللقاء حول الوضع العام والقضايا العالقة في قطاع الوظيفة العمومية.

ومن غير المستبعد أن يكون لقاؤه بالأمين العام للمركزية النقابية، نور الدين الطبوبي، كان في إطار وساطة بين حكومة يوسف الشاهد واتحاد الشغل، من أجل تهدئة الأوضاع الاجتماعية، والتحركات النقابية في أغلب المناطق، وخاصًة ما يتصل بمطالب المدرسين بإقالة وزير التربية، الذي لا يحترمهم، بحسب ما جاء على لسان كاتب عام نقابة التعليم الثانوي الأسعد اليعقوبي، أو تهديدهم بالتصعيد.

وقد نفذ المدرسون، قبل يومين إضرابًا عامًا، في جميع المعاهد الثانوية، وهم يستعدون لوقفة احتجاجية كبيرة في اليوم الأول من  شهر مارس/آذار المقبل أمام وزارة التربية، مطالبين باستقالة وزير التربية.

ويبدو أن الوزير البريكي، وهو النقابي، الذي ينحدر من اتحاد الشغل، فشل في الوساطة، وتحقيق الهدنة بين المدرسين ووزير التربية.

وكان البريكي شغل خطة الأمين العام المساعد للاتحاد العام التونسي للشغل سابقًا (المركزية النقابية)، وناطقًا رسميًا للمنظمة النقابية في أعقاب الثورة.

وعمل البريكي مستشارًا لدى منظمة العمل العربية طيلة أربع سنوات.

ويعتبر من أبرز الكتاب العامين للنقابة العامة للتعليم الثانوي، وكان عضوًا في المكتب التنفيذي الوطني وواحدًا من الذين وضعوا أسس التكوين النقابي داخل اتحاد الشغل وهو يحظى بتقدير ومساندة النقابيين.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com