أمريكا تفرض عقوبات على قياديين في جماعة سورية متشددة

أمريكا تفرض عقوبات على قياديين في جماعة سورية متشددة

المصدر: واشنطن - إرم نيوز

أدرجت وزارة الخزانة الأمريكية، الخميس، اثنين وصفتهما بأنهما قياديان في جبهة ”فتح الشام“ (جبهة النصرة سابقًا) على قائمتها السوداء للعقوبات.

وذكرت وزارة الخزانة في بيان أن ”السلطات الأمريكية قالت إن الاثنين وهما إياد نظمي صالح خليل وبسام أحمد الحصري ساعدا في الإشراف على عمليات جبهة النصرة في سوريا“.

وبموجب العقوبات التي تفرضها واشنطن يتعين على الشركات الأمريكية قطع كل صلاتها بالاثنين، وتجميد أي أصول لهما.

وقالت السلطات الأمريكية: ”إنه حتى العام الماضي كان خليل ثالث أكبر مسؤول بالجبهة، وإنه عزز عملياتها الأمنية والمخابراتية وأدار سجونًا اشتهرت بالتعذيب“.

وفي حين تسيطر الجبهة على مساحات أقل من الأرض وتقل قوتها العددية مقارنة مع تنظيم داعش، فإن المسؤولين الأمريكيين يعتبرون جبهة ”فتح الشام“ تهديداً مستمراً في العراق وسوريا.

وغيرت جبهة النصرة اسمها إلى جبهة فتح الشام منذ أن قطعت علاقاتها مع تنظيم القاعدة العام الماضي.

وبشكل منفصل أدرجت وزارة الخزانة شركة مقرها سوريا، على قائمة العقوبات بسبب علاقاتها المزعومة بهيئة حكومية سورية أنتجت أسلحة غير تقليدية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة