”الشيوخ“ الأمريكي يصادق على تعيين جيف سيشنز وزيرًا للعدل

”الشيوخ“ الأمريكي يصادق على تعيين جيف سيشنز وزيرًا للعدل

المصدر: وكالات - إرم نيوز

صادق مجلس الشيوخ الأمريكي، الخميس، على تعيين السناتور الجمهوري جيف سيشنز وزيرًا للعدل.

ومن المعروف عن السناتور سيشنز -وهو من ولاية ألاباما- موقفه المتشدد بشأن تطبيق قوانين الهجرة، وتأييده المبكر للرئيس دونالد ترامب الذي رشحه للمنصب.

وحصل سيشنز على تأييد 52 عضوًا في مجلس الشيوخ مقابل 47.

من جانب آخر، وصف الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، أمس الأربعاء، المرافعات المناهضة لمحاولته الحد من الهجرة ووصول اللاجئين إلى الولايات المتحدة، بـ“المشينة“، في الوقت الذي تنظر فيه محكمة استئناف اتحادية وقف أمر تنفيذي أصدره الرئيس.

وقالت محكمة الاستئناف في سان فرانسيسكو إنها ستقرر ”في أقرب وقت ممكن“ ما إذا كانت ستعيد العمل بالأمر التنفيذي الذي أصدره ترامب بمنع مواطني سبع بلدان ذات أغلبية مسلمة من دخول الولايات المتحدة، لكنه لم يتم وضع جدول زمني لإصدار الحكم.

ورفع محامون نيابة عن وزارة العدل الأمريكية وولايتين معارضتين دعاواهم ضد الأمر التنفيذي مساء الثلاثاء إلى محكمة الاستئناف في سان فرانسيسكو، والتي ستقرر تأييد الوقف المؤقت الصادر عن محكمة أدنى درجة لهذا الأمر أم لا.

واشتكى ترامب أثناء حديثه خلال اجتماع في واشنطن مع مسؤولي الشرطة المحليين من جميع أنحاء البلاد، أن المحامين في جلسة الاستماع، التي تم بثها على غير العادة مباشرة لدواعي المصلحة العامة، ”كانوا يتحدثون عن أمور ليس لها علاقة“ بالأمر التنفيذي.

وقال ترامب: ”إنه لأمر محزن.. لقد استمعت إلى الكثير من الأمور المشينة الليلة الماضية على شاشة التلفزيون“.

ويصر ترامب على أن الأمر التنفيذي الذي أصدره في 27 كانون الثاني/ يناير “ لا يمكن كتابته بشكل أبسط أو أفضل من ذلك“.

وقال إن التدخل القضائي في الأمر يعرض الأمن القومي للخطر.

وأضاف ترامب ”أعتقد أنه يوم حزين. وأعتقد أن أمننا اليوم في خطر، وسيظل في خطر حتى يحين الوقت الذي يحق لنا فيه الحصول على ما يحق لنا كمواطنين في هذه البلاد.. نحن نريد فرض الأمن. وأحد الأسباب التي انتُخبتُ من أجلها هي القانون والنظام والأمن“.

وقرأ الرئيس الأمريكي نص قانون اتحادي يمنح الرئيس السلطة لمنع دخول ”أي فئة“ من الأجانب.

وتابع ترامب ”يمكنك أن تعلق (دخول الأجانب) يمكنك وضع قيود، بإمكانك أن تفعل ما تريد“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com