الكرملين يرد على ”فوكس نيوز“: سننتظر اعتذارًا عن إهانة بوتين حتى 2023

الكرملين يرد على ”فوكس نيوز“: سننتظر اعتذارًا عن إهانة بوتين حتى 2023

المصدر: موسكو - ارم نيوز

تعليقًا على رفض اعتذار مقدم البرامج في قناة ”فوكس نيوز“ الأمريكية بيل اوريلي، عن وصف الرئيس فلاديمير بوتين بـ“القاتل“، وقوله إنه قد يعتذر في العام 2023، أعرب الناطق الرسمي باسم الكرملين دميتري بيسكوف عن استعداد موسكو الانتظار حتى ذلك التاريخ.

وكان أوريلي قد شكك خلال مقابلة مع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الأحد، في احترام ترامب لنظيره الروسي بقوله إن ”بوتين قاتل“.

وقال بيسكوف إن ”خلافًا موجودًا بيننا وبين هذا السيد أو الجنتلمان، في تفسير مفاهيم السلوك القويم والتربية الصحيحة، إننا صبورون وطيبون جدًا، وسنضع اعتبارًا من اليوم علامة على تاريخ 2023 لنعود إلى ذلك الموضوع حينما يحل التاريخ الذي حدده“.

لا يليق بالقناة

وأشار بيسكوف إلى أن ”الكرملين يرى أن الموقف من إهانة رئيس روسيا الاتحادية على شاشة فوكس نيوز، أمر يعني القناة بدرجة أساسية، لكنه لا يعتزم تضخيم الموضوع“، معتبرًا أن ”ما جرى مسألة لا تليق بالقناة أكثر من أنها تتعلق بنا“.

وعما إذا كان الحادث يمكن أن يؤثر على علاقة موسكو بهذه القناة، أوضح بيسكوف أن ”الكرملين يتمسك بأحكام قانون الصحافة المعمول به في روسيا ”، لافتًا إلى أن ”العلاقة لن تكون بطبيعة الحال من الناحية الموضوعية في موقف متميز“.

وشدد الناطق الرسمي باسم الكرملين دميتري بيسكوف على أن ”الكرملين سيكون أكثر اقترابًا بطبيعة الحال، من وسائل الإعلام التي تجمعه معها قواعد السلوك القويم والأدب واللياقة، في التعامل مع رؤساء الدول“.

وكان بيسكوف قد قال الإثنين في تعليقات نقلتها وكالة الأنباء الروسية الرسمية، إن ”تعليقات أوريلي مهينة وغير مسموح بها“، مشيرًا إلى أن ”بوتين يستحق اعتذارًا من مثل تلك الشبكة التلفزيونية المحترمة“.

وكان ترامب قد تعهد بتحسين العلاقات مع روسيا، بالرغم من تقارير استخباراتية تفيد بأن موسكو تقف وراء حملة قرصنة إلكترونية، بهدف التأثير على نتائج انتخابات الرئاسة الأمريكية التي أجريت أواخر العام الماضي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com