طهران تعتزم إعدام الملياردير الإيراني بابك زنجاني

طهران تعتزم إعدام الملياردير الإيراني بابك زنجاني

المصدر: طهران – إرم نيوز

رجح مسؤول لجنة المطالبات بوزارة النفط الإيرانية علي أصغر هندي، الثلاثاء، أن تنفذ السلطات القضائية حكم الإعدام بحق رجل الأعمال الإيراني الملياردير بابك زنجاني، قبل نهاية آذار/ مارس المقبل.

وقال أصغر هندي إن ”السلطات القضائية تعتزم تنفيذ حكم الإعدام بحق بابك زنجاني قبل نهاية العام الإيراني الحالي“ الذي ينتهي في الـ 21 من آذار/ مارس المقبل، مضيفاً أن ”بابك زنجاني لم يتعاون مع وزارة النفط لتسديد الأموال التي سرقها والتي وضعها في فترة العقوبات الدولية في بنوك أجنبية خارج إيران“، وفقًا لوكالة أنباء ”إيلنا“ الإيرانية.

وكشف المسؤول بوزارة النفط الإيرانية عن اعتقال السلطات الأسبوع الماضي شخصا يدعى علي رضا زيبا، على صلة بقضية اختلاس الأموال مع الملياردير بابك زنجاني.

وتسلم بابك زنجاني في الـ 31 من كانون الثاني/ يناير الماضي، قرار إعدامه من قبل محكمة الثورة التي قضت بإعدامه في مطلع آذار/ مارس 2016، بحسب ما أفاد محاميه رسول كوهبايه زاده.

وشكلت قضية بابك زنجاني ضربة موجعة للتيار المتشدد الذي سمح لهذا الرجل بإجراء صفقات تجارية مشبوهة مع جهات خارجية في فترة العقوبات التي كانت مفروضة على طهران في عهد الرئيس السابق.

ويسعى معسكر المتشددين إلى منع إجراء حكم الإعدام بحق زنجاني، فيما تشير تقارير إلى وجود معلومات بوجود عشرة مسؤولين متورطين بموضوع الفساد الذين أدين به.

واعتقل زنجاني -الذي كان متعاملًا غير رسمي باسم وزارة النفط الإيرانية- في كانون الأول/ يناير 2013، بعد انتخاب الرئيس حسن روحاني وجرت محاكمته العام الماضي.

ويمتلك زنجاني أكثر من 70 شركة من بينها ”هولدينغ سورينت قشم“ و“مصرف الاستثمار الإسلامي الأول“ في ماليزيا، ومصرف ”أرزش“ في طاجيكستان، كما يمتلك حصصًا في شركة ”أنور“ التركية للطيران.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com