ماذا أهدت تيريزا ماي الرئيس الأمريكي ترامب وزوجته ميلانيا؟ (صور)

ماذا أهدت تيريزا ماي الرئيس الأمريكي ترامب وزوجته ميلانيا؟ (صور)

المصدر: محمد رضا - إرم نيوز

كشفت صحيفة ”ديلي ميل“ البريطانية، عن الهدايا التي ستقدمها رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي للرئيس الأمريكي المنتخب، دونالد ترامب وزوجته مانيلا.

وقالت إن ماي ستقدم أثرًا من الحرف اليدوية الأسكتلندية القديمة، يسمي ”كويك“، والذي كان له قيمة كبيرة لدي زعماء العشائر، والمعروف أن ترامب يفخر كثيرًا بجذوره، واصفًا نفسه بأنه ”نصف أسكتلندي“، إذ إن والدته من أصل أسكتلندي.

وستقدم رئيسة وزراء بريطانيا لزوجة ترامب ميلانيا سلة كبيرة تضم مجموعة من فطائر ”البيكويل“، بالإضافة إلى عصير تفاح من منتجات ”شيكوارز“، وفطائر ”بيكويل“ بالتوت البري، بالإضافة إلى علبة من الشوكولاتة البيضاء، ومربى من منتجات دامسون.

وبرز مصطلح ”كويك“ في منتصف القرن الـ 16، وهو مستمد من كلمة أسكتلندية تعني ”الكأس“، وكانت نشأة هذا الأثر على المرتفعات الأسكتلندية، إذ استخدمه زعماء العشائر، كعربون لحسن الضيافة وتم استخدامه في جميع أنحاء أسكتلندا لقرون، باعتباره كأس الصداقة، ونادرًا ما يستخدم ككأس للشرب بل هو رمز للترحيب والقرابة، ومقابضه التي علي جانبيه، دلالة على الثقة بين المانح والمتلقي.

وقال مسؤولون إنه بتتبع أصول هذا الأثر إلى الماضي البعيد، فإن ”كويك“ يعد تذكيرًا خالدًا بالقيم الأسكتلندية الدائمة من الصداقة وحسن الضيافة، كما أن الهدية تجلب إلى الأذهان حقبة ريغان- تاتشر، حيث قدمت تاتشر للرئيس وزوجته نانسي زوجًا من الأكواب الفضية، يعود للعصر الإليزابيثي الثاني، نقش عليه ”مع حبي.. من مارجريت ودينيس تاتشر“، كما حفر عليه من الأمام الأحرف الأولى من اسمي الرئيس ريغان وزوجته نانسي.

وفي المقابل، أهدى الرئيس ريغان إلى صديقته السيدة تاتشر، رمزًا للنسر الأمريكي الأصلع، والذي بيع في مزاد بمبلغ 266500 جنيه إسترليني بعد وفاتها.

وفي الآونة الأخيرة، أصبحت الهدايا أكثر حداثة وعصرية، ففي العام 2012، أهدى رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون الرئيس الأمريكي باراك أوباما طاولة تنس، بقيمة 600 جنيه إسترليني، تم تصميمها في المملكة المتحدة.

كما أهدي رئيس الوزراء ”توني بلير“، الرئيس جورج بوش، حقيبة أدوات شخصية، بقيمة 200 جنيه إسترليني، منقوشا عليها الحروف الأولى من اسمه، بينما قدم الرئيس ”أوباما“  لــ“جوردن براون“ صندوقًا يحتوي على 25 من أقراص الفيديو الرقمية الأمريكية الكلاسيكية، بما في ذلك ”حرب النجوم“ و“كازابلانكا“.