11 مليار دولار كلفة مكافحة داعش في عامين ونصف.. أين وكيف أنفقتها أمريكا؟ – إرم نيوز‬‎

11 مليار دولار كلفة مكافحة داعش في عامين ونصف.. أين وكيف أنفقتها أمريكا؟

11 مليار دولار كلفة مكافحة داعش في عامين ونصف.. أين وكيف أنفقتها أمريكا؟
Image processed by CodeCarvings Piczard ### FREE Community Edition ### on 2016-08-16 11:14:33Z | |

المصدر: أبانوب سامي- إرم نيوز

وصلت تكاليف حرب الولايات المتحدة على تنظيم  داعش، إلى أكثر من 11 مليار دولار منذ بدء الصراع قبل أكثر من عامين ونصف.

وبحسب صحيفة ”الصن“ البريطانية، كشفت الإحصائيات الصادرة عن وزارة الدفاع الأمريكية عن أن  22% من التكلفة الإجمالية أو ما يقدر بـ2.2 مليار دولار، أُنفقت على قصف التنظيم بسوريا والعراق فقط.

وصرحت وزارة الدفاع الأمريكية بأنها دفعت 4.1 مليار دولار لإبقاء الطائرات المقاتلة في الجو، بين شهري آب/أغسطس من العام 2014 وكانون الأول/ديسمبر من العام 2016، بينما كانت تكلفة السفن العسكرية 22.5 مليون دولار.

وأعلنت الوزارة عن أنها دفعت للموظفين 84 مليون دولار في تلك الفترة، بينما بلغت تكلفة دعم المهام والدعم اللوجستي 5.6 مليار دولار. وقد كلف سلاح الجو وزارة الدفاع الأمريكية أكبر المبالغ، إذ وصلت إلى 6.6 مليار دولار أي 63% من التكاليف الإجمالية.

وكان ثاني أكبر تكلفة هو الجيش بـ1.8 مليار دولار، ثم قوات البحرية بـ1.2 مليار دولار، إضافة إلى قيادة العمليات الخاصة الأمريكية التي كلفت 850 مليون دولار.

الضربات الجوية

أظهرت إحصائيات أخرى، عدد الأهداف التي تضررت أو دُمرت منذ اندلاع الحرب في العام 2014، وقد أُصيب حوالي 8 آلاف مبنى، وتم تدمير 164 دبابة في الصراع بواسطة الضربات الجوية الأمريكية.

كما استهدفت الضربات الجوية أيضًا، أكثر من 2500 من معدات البنية التحتية للنفط، وعدد كبير من الناقلات. ونفذت عملية ”عزيمة متأصلة“، أكثر من 17500 ضربة جوية، بالتحالف مع دول أخرى منذ بدء الحرب.

قصف العراق وسوريا

وفقا لآخر الإحصائيات، تم قصف العراق بـ 10907 قنابل، وضربت سوريا بـ 6647 بين 8 آب/أغسطس من العام 2014 و16 كانون الثاني/يناير من هذا العام. وقال البنتاغون إن بريطانيا شاركت في 8 غارات جوية، على أهداف في العراق، و11 غارة في سوريا. في حين نفذت طائرات الولايات المتحدة وشركاؤها، نحو 135 ألف غارة جوية لدعم العمليات في العراق وسوريا منذ بدء الحرب.

وشنت قوات التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة، واحدة من أكبر الضربات الجوية ضد داعش، بالقرب من مدينة تدمر في سوريا الشهر الماضي، حيث أصابت 168 من ناقلات نفط العدو، وفي اليوم التالي دمرت أكثر من 20 إضافية في نفس المنطقة. وقد فقد داعش ما يقرب من نصف الأراضي، التي استولت عليها في سوريا والعراق منذ العام 2014.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com