زعيم المعارضة التركية: البرلمان فرّط في سلطته بالموافقة على التعديلات الدستورية‎

زعيم المعارضة التركية: البرلمان فرّط في سلطته بالموافقة على التعديلات الدستورية‎

المصدر: وكالات

أعرب كمال كليجدار أوغلو، زعيم المعارضة التركية، عن اعتقاده بأن برلمان بلاده فرّط في سلطته بموافقته على حزمة تعديلات دستورية واسعة النطاق تهدف إلى توسيع صلاحيات رئيس الدولة.

وصرَّح زعيم حزب الشعب الجمهوري المنتمي إلى يسار الوسط، ليلة الجمعة/السبت، بأن يوم الحادي والعشرين من كانون ثان/يناير سيدخل التاريخ التركي بوصفه اليوم الذي تنازل فيه البرلمان عن ”صلاحياته“متهمًا الجمعية الوطنية (البرلمان) في بلاده بأنها ”خانت“ تاريخها.

وكان البرلمان التركي، وافق الليلة الماضية على حزمة التعديلات الدستورية الرامية إلى توسيع سلطات الرئيس رجب طيب أردوغان، ممهدًا الطريق أمام إجراء استفتاء على هذه الإجراءات.

وجاءت موافقة البرلمان في التصويت النهائي على الحزمة بتأييد 339 عضوًا ومعارضة 142 آخرين، وكان تمرير هذه التعديلات يتطلب موافقة ما لا يقل عن 330 عضوًا لطرحها لاستفتاء شعبي، يُتوقع إجراؤه إما أواخر آذار/مارس أو أوائل نيسان/أبريل المقبلين.

وأكد كليجدار أوغلو قائلا: ”نحن نعارض هذا التغيير في النظام“، لافتا إلى أنه في حال امتلك شخص واحد السلطة بكاملها في يده فسيكون ذلك بمثابة ”كارثة“.

في الوقت نفسه، أبدى كليجدار أوغلو تفاؤله حيال فشل هذه التعديلات عند عرضها على استفتاء شعبي، وقال: ”واجبنا المشترك أن نعمل من أجل الديمقراطية“. ومن المتوقع أن تسفر نتائج الاستفتاء عن الموافقة بأغلبية بسيطة على هذه التعديلات.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com