رسائل سياسية صارخة من ضيوف أوباما في حفل وداعه الليلة – إرم نيوز‬‎

رسائل سياسية صارخة من ضيوف أوباما في حفل وداعه الليلة

رسائل سياسية صارخة من ضيوف أوباما في حفل وداعه الليلة
WASHINGTON, DC - DECEMBER 16: U.S. President Barack Obama and his daughter Sasha depart the White House before boarding Marine One on the South Lawn December 16, 2016 in Washington, DC. The first family is traveling to Hawaii to spend the Christmas and New Year holidays. (Photo by Chip Somodevilla/Getty Images)

المصدر: بلقيس دارغوث - إرم نيوز

قبل أن يحزم أمتعته بأيام ليغادر البيت الأبيض، يستضيف باراك أوباما آخر حفل وداعي الليلة بحضور نخبة من النجوم.

ورغم أن البيت الأبيض عادة ما يخفي لائحة الضيوف المشاركين لأسباب أمنية وإعلامية، إلا أن مصادر عدة كشفت بعض أسماء الحاضرين، والذين تم وصفهم بأنهم لائحة يحلم الرئيس المنتخب دونالد ترامب باستضافتها في حفل تنصيبه، علماً أن العديد من الفنانين رفضوا إحياءها.

ومن أبرز الوجوه الحاضرة كلٌ من المغنية بيونسيه وزوجها جاي زي، المغني آشر، الممثل صامويل جاكسون، مقدمة البرامج الشهيرة أوبرا وينفري، وغيرهم الكثير.

ولا تعد هذه الحفلة الأولى من نوعها لحضور عدد كبير من المذكورين أعلاه، إذ سبق لهم الحضور إلى البيت الأبيض.

وشارك العديد من الفنانين في حفل تنصيب أوباما بعكس حفل ترامب الذي يضم حتى الآن مغنية شابة تحت السن القانونية لا تملك توجهات سياسية من أي نوع، وفريق رقص يعارضه وفرقة كورال دينية.

ونقلت صحف أمريكية أن ترامب لاقى صعوبة في استقطاب مشاهير من الصف الأول لحضور حفله، وغالبا ما يشارك الفنانون في هذه الحفلات بلا مقابل لما فيها من أهمية سياسية وتاريخية، لكن حفل ترامب هذه المرة مختلف كليا بعد عامين من التصريحات النارية التي قلبت عليه نجوم التمثيل والغناء.

ورغم أن كانيي ويست كان أعرب أكثر من مرة عن دعمه لترامب، دون انتخابه، إلا أنه لن يشارك أيضاً في الحفل.

 ويبدو أن حضور حفل اليوم يهدفون إلى توجيه رسالة صارخة قبل أيام من بزوغ فجر أميركا ترامب، وإن غدا لناظره قريب.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com