4 ملايين سوري يعانون انقطاع مياه الشرب‎ والأمم المتحدة تحذر

4 ملايين سوري يعانون انقطاع مياه الشرب‎ والأمم المتحدة تحذر
Children carry buckets of water in a rebel-held area in Aleppo on May 12, 2014. Residents of Syria's second city Aleppo have been without water for more than a week because jihadists have cut supplies into rebel and regime-held areas, the Syrian Observatory for Human Rights said on May 10. AFP PHOTO/ZEIN AL-RIFAIZEIN AL-RIFAI/AFP/Getty Images

المصدر: دمشق - إرم نيوز

أعلنت الأمم المتحدة الخميس أن 4 ملايين شخص في دمشق يفتقرون إلى مياه صالحة للشرب، منذ أكثر من أسبوع، بعد استهداف ينابيع مياه خارج العاصمة السورية بشكل متعمد.

وقال مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية :“إن إمدادات المياه من نبع بردى ونبع عين الفيجة التي تخدم نحو 70% من دمشق والمناطق المحيطة بها انقطعت“.

وأضاف في بيان أن ”الإمدادات انقطعت لاستهداف البنية التحتية بشكل متعمد مما أحدث أضراراً بها  دون تحديد المسؤول عن ذلك“.

وقال أحد السكان ومجموعة من مسلحي المعارضة:“ إن الضربات الجوية أحدثت أضرارا في محطة المياه“،فيما تتهم الحكومة المسلحين بتلويث المياه بالديزل مما دفع السلطات لقطعها يوم الجمعة واللجوء إلى مياه الخزانات.

وأكد أحد سكان العاصمة السورية أن المياه تصل لكل منطقة مدة ساعتين فقط في اليوم وأن أسعار المياه المعبأة ارتفعت بشكل مثير.

وقال مكتب الأمم المتحدة إن ”الأمم المتحدة تشعر بقلق من أن يؤدي انقطاع المياه إلى أمراض تنتقل من خلال المياه الملوثة خاصة بين الأطفال علاوة على العبء المالي الزائد على الأسر“.

ويخضع وادي بردى جيب للمعارضة شمال غرب دمشق يسعى الجيش السوري وحلفاؤه للسيطرة عليه في هجوم بدأ الأسبوع الماضي.

ويقع على طريق يمتد من دمشق إلى الحدود اللبنانية وهو خط إمداد لجماعة حزب الله اللبنانية المدعومة من إيران المشاركة بقوة في القتال بجانب قوات الحكومة السورية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com