عام الكوارث الجوية.. تعرف على أبرز حوادث الطيران في 2016

عام الكوارث الجوية.. تعرف على أبرز حوادث الطيران في 2016

المصدر: وكالات - إرم نيوز

شهد عام 2016 عددًا من حوادث الطيران أدت إلى سقوط الكثير من الضحايا، لكن تحطم الطائرة العسكرية الروسية، اليوم الأحد، كان الحادث الأكبر من حيث عدد الضحايا.

وفي استعراض لتسلسل زمني أعدته ”الأناضول“ بأبرز حوادث الطيران خلال العام الجاري، يظهر العدد الكبير لضحايا حوادث الطيران هذا العام، التي كان أولها في 8 كانون الثاني/ يناير الماضي، عندما تحطمت طائرة شحن تابعة لشركة ”واست أطلنطي“ السويدية، بعد إقلاعها من العاصمة النرويجية أوسلو باتجاه مدينة ترومسو النرويجية.

وسقطت الطائرة في منطقة جبلية وعرة على علو ألف متر قرب الحدود مع السويد؛ ما أسفر عن مقتل قائد الطائرة ومساعده.

وفي 24 فبراير/شباط، تحطمت طائرة ركاب صغيرة تابعة لشركة ”تارا“ النيبالية في منطقة جبلية بالبلاد تقع على بعد 225 كلم غرب العاصمة كاتماندو، وعلى متنها 23 شخصا قتلوا جميعا.

وتحطمت طائرة ركاب إماراتية تابعة لشركة ”فلاي دبي“ في 19 آذار/ مارس الماضي، بعدما أقلعت من مطار دبي الدولي، باتجاه مطار ”روستوف نا دونو“ في روسيا، قبل أن تتحطم بسبب العواصف أثناء محاولتها الهبوط في المطار، وقتل جميع ركاب الطائرة البالغ عددهم 62.

وفي 19 أيار/ مايو، تحطمت طائرة مصرية من طراز إيرباص 320، في البحر الأبيض المتوسط؛ بعدما أقلعت من مطار ”شارل ديغول“ في اريس، متجهة إلى القاهرة، وعلى متنها 66 شخصا قتلوا جميعا.

وفي 28 تشرين الثاني/ نوفمبر، تحطمت طائرة تابعة لخطوط ”لاميا“ الجوية كانت تقل لاعبي وطاقم نادي ”تشابيكوينسي“ البرازيلي، في ”لا يونيون“، أثناء تنقلها من ”سانتا كروز دي لا سييرا“ في بوليفيا، إلى مطار ”كوردوفا“ الدولي في مدينة ”ميديلين“ بكولومبيا.

وأسفر الحادث عن مقتل 75 شخصا بينهم لاعبو نادي تشابيكوينسي وصحفيون وطاقم الطائرة، فيما نجا 6 أشخاص.

وشهد كانون الأول/ ديسمبر الجاري ثلاثة حوادث كان أولها في السابع من هذا الشهر، عندما سقطت طائرة ركاب للخطوط الجوية الباكستانية أقلعت من مطار شيترال نحو العاصمة إسلام أباد، وعلى متنها 48 شخصًا منهم ستة من الطاقم، قتلوا جميعًا، وتحطمت الطائرة في منطقة ”حوليان“ شمال غرب باكستان.

وفي 20 من الشهر ذاته، سقطت طائرة شحن كولومبية من طراز بوينغ 727، بعد 3 دقائق من إقلاعها من مطار بورتو كارنو، متجهة نحو العاصمة الكولومبية بوغوتا، ما أدى إلى مقتل 5 من أفرادها وإصابة السادس بجروح خطيرة.

واليوم الأحد، تحطمت طائرة عسكرية من طراز ”تو-154 توبوليف“ فوق البحر الأسود، ما أدى إلى مصرع كل ركابها الـ92.

وكانت الطائرة تقل العشرات من المغنين والعازفين والراقصين بالفرقة الموسيقية العسكرية (جوقة الجيش الأحمر) في طريقهم إلى قاعدة حميميم الجوية الروسية في سوريا للترفيه عن الجنود الروس بمناسبة العام الميلادي الجديد، لكنها تحطمت بعد دقائق من إقلاعها.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة