أخبار

إيران تنشر 25 ألفًا من عناصر ميليشياتها في حلب وضواحيها
تاريخ النشر: 22 ديسمبر 2016 0:28 GMT
تاريخ التحديث: 22 ديسمبر 2016 5:03 GMT

إيران تنشر 25 ألفًا من عناصر ميليشياتها في حلب وضواحيها

ثلاثة آلاف و390 عنصرًا من الميليشيات الشيعية يتواجدون في بلدتي "نبل" و"الزهراء" الشيعيتين في ريف حلب الشمالي.

+A -A
المصدر: خاص - إرم نيوز

قال ”المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية“ الجناح السياسي لمنظمة ”مجاهدي خلق“ المعارضة، إن طهران نشرت نحو 25 ألفًا من عناصر الميليشيات التابعة لها في حلب وضواحيها، بعد انتزاع السيطرة على شرق المدينة الذي كان بيد المعارضة.

وأشار المجلس في بيان إلى أن ”الميليشيات المسلحة التابعة للحرس الثوري الإيراني، شاركت في مهمة محاصرة مدينة حلب وضواحيها ولعبت دورًا مهمًا في هذا الإطار“، مضيفًا أن ”أغلب عناصر الميليشيات من أفغانستان والعراق وباكستان إضافة إلى مسلحي حزب الله اللبناني“.

ولفت إلى أن ”هذه الميليشيات عرقلت عملية إجلاء المدنيين من الأحياء الشرقية لمدينة حلب، حيث استهدفت بعض الحافلات المخصصة لعمليات الإجلاء“.

وتابع أن ”المسلحين الموالين للرئيس بشار الأسد يتواجدون في معسكر البحوث جنوب شرق حلب الذي أصبح مقرًا لقيادة قوات الحرس الإيراني“، مضيفًا أن ”الجماعات الشيعية التي توصف بقوات النخبة تتواجد في معسكر بالمدينة الصناعية (الشيخ نجار) في الجهة الشمالية الشرقية لمدينة حلب“.

وبين أن ”هناك 3390 عنصرًا من الميليشيات الشيعية يتواجدون في بلدتي نبل والزهراء الشيعيتين في ريف حلب الشمالي منذ الاستيلاء عليهما مطلع شباط/ فبراير الماضي“.

وذكر المرصد السوري لحقوق الإنسان، أن قوات النظام السوري أصبحت تسيطر الآن على حلب بشكل كامل بعد إجلاء آخر دفعة من المقاتلين، باستثناء موقع صغير فقط على الأطراف الغربية للمدينة لا يزال في أيدي قوات المعارضة.

وأشار المرصد إلى أن نحو 21500 مدني قتلوا في المعركة من أجل السيطرة على المدينة.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك