إيران تستدعي سفير تركيا بسبب احتجاجات ضد سياستها في حلب

إيران تستدعي سفير تركيا بسبب احتجاجات ضد سياستها في حلب

المصدر: وكالات

أعلن المتحدث باسم الخارجية الإيرانية بهرام قاسمي، الاثنين، أن وزارة الخارجية استدعت السفير التركي لدى طهران ”رضا هاكان تكين“ لإبلاغه احتجاج طهران الشديد على تظاهرات إنطلقت خلال اليومين الماضيين أمام القنصلية الإيرانية في اسطنبول بسبب مشاركة قوات إيرانية ومليشيات طائفية في معركة حلب.

وقال قاسمي في مؤتمره الصحفي الأسبوعي، إن ”تظاهرات عديدة انطلقت أمام السفارة الإيرانية في أنقرة وقنصليتها في اسطنبول من دون ترخيص السلطات التركية وأغلبها انطلقت منتصف الليل وهذا ما يدعو للقلق من عدم قيام قوات الأمن باتخاذ تدابير لحماية المباني الدبلوماسية“.

واتهم قاسمي أحزاب وجماعات سياسية تركية لم يسمها بالوقوف وراء الدعوة للتظاهرات ضد إيران في أنقرة واسطنبول، مشيرًا إلى أن ”إيران تمتلك أدلة على ذلك“.

ونفى المتحدث باسم الخارجية الإيرانية أن يكون تأجيل سفر النائب الأول إسحاق جهانغيري“ إلى أنقرة سببه التوترات التي حصلت بين البلدين بشأن ما حدث في معركة حلب السورية“،

وقال بهرام قاسمي ”إن سبب ارجاء زيارة النائب الاول لرئيس الجمهورية ”اسحاق جهانغيري“ إلى تركيا يعود إلى جدول أعماله المزدحم“، مضيفًا أنه ”تم إبلاغ الجانب التركي بتأجيل زيارة جهانغيري“.

وكان من المقرر أن يقوم  النائب الأول للرئيس الإيراني إسحاق جهانغيري بزيارة رسمية الى تركيا في غضون الأيام القليلة المقبلة.

وكان المئات من المواطنين الأتراك واللاجئين السوريين المقيمين في تركيا، تظاهروا يومي الجمعة والسبت الماضيين، أمام القنصلية الإيرانية في اسطنبول بسبب مشاركة إيران ومليشياتها الطائفية العراقية والأفغانية في الهجوم على المدنيين بمدينة حلب شمال سوريا.

وهتف المتظاهرون ”إيران القاتلة يجب أن تخرج من سوريا ”، فيما ردد آخرون أن ”حلب ستكون مقبرة لإيران“ و“أهل حلب ليسوا وحدهم“.

ووزع المتظاهرون لافتات تندد بجرائم نظام بشار الأسد وحلفائه من الإيرانيين والمليشيات التي شهدتها العديد من المناطق السورية كان آخرها مدينة حلب.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com