بتهمة التجسس لأمريكا.. لبناني معتقل في إيران يعلن إضرابه عن الطعام

بتهمة التجسس لأمريكا.. لبناني معتقل في إيران يعلن إضرابه عن الطعام

المصدر: طهران- إرم نيوز

بدأ خبير المعلومات والاتصالات الأمريكي من أصل لبناني نزار زكا، اليوم السبت، إضراباً عن الطعام، بسبب حرمان السلطات الإيرانية له من التواصل مع السفارة اللبنانية في طهران.

وقالت عائلة نزار زكا، في بيان صحفي، إن الأخير بدأ الإضراب عن الطعام في سجن ”إيفين“، الواقع شمال العاصمة طهران، بسبب رفض السلطات الإيرانية السماح له بالتواصل مع المسوؤلين في السفارة اللبنانية.

وأضافت العائلة أن نزار طالما تم منعه من لقاء المسؤولين في السفارة اللبنانية في إيران، وأنه بدأ الإضراب عن الطعام لحين تحقيق طلبه.

وقال زياد زكا شقيق نزار، في تصريحات صحفية، اليوم، إن ”شقيقه لم يتمكن من الاجتماع مع المسؤولين في السفارة اللبنانية في طهران منذ سنة و3 أشهر مرت منذ اعتقاله، مضيفًا أن نزار وضعه سيء للغاية وظهر ذلك من خلال آخر اتصال معه.

وقضت محكمة إيرانية في يوم 21 من سبتمبر/ أيلول الماضي، بالسجن 10 سنوات ودفع غرامية مالية قدرها 4 ملايين و200 ألف دولار بحق الأمريكي من أصل لبناني نزار زكا، الذي تم اعتقاله في 18 من سبتمبر/ أيلول 2015 بتهمة التجسس لصالح المخابرات الأمريكية، والذي تصفه إيران بأنه ”كنز استخباراتي“.

وتوجه نزار زكا إلى طهران في 11 سبتمبر/ أيلول 2015 تلبية لدعوة رسمية من نائبة الرئيس الإيراني لشؤون المرأة والأسرة شاهيندوخت مولافردي لحضور مؤتمر عن دور المرأة في التنمية المُستدامة، تحت عنوان ”ريادة الأعمال والتوظيف“.

ونشرت وسائل إعلام إيرانية صورة تقول إنها لـ“نزار ظهر فيها مرتديًا زي الجيش الأميركي في قاعدة ريفر سايد العسكرية في الولايات المتحدة“.

وكان نزار ابن بلدة القلمون اللبنانية، انتخب في مايو/ أيار 2014، رئيسًا للسياسة العامة في التحالف العالمي لتكنولوجيا المعلومات والخدمات (WITSA) والذي يضم ممثلين عن قطاع الاتصالات في القطاعين العام والخاص في 14 دولة، كما يشغل منصب الأمين العام للمنظمة العربية للمعلوماتية والاتصالات (أجمع).

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com