”علماء المسلمين“ في لبنان تطالب بطرد سفراء روسيا وإيران والأسد من بيروت

”علماء المسلمين“ في لبنان تطالب بطرد سفراء روسيا وإيران والأسد من بيروت

المصدر: بيروت – إرم نيوز

طالبت هيئة علماء المسلمين في لبنان، اليوم الأربعاء، الحكومة بطرد سفراء روسيا وإيران والنظام السوري من بيروت، رداً على المجازر في حلب السورية.

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي للهيئة، عقدته ببيروت، تضامناً مع حلب السورية، تحت عنوان ”وقفة ضمير ضد القتل والتدمير“.

واستنكر الشيخ أبو بكر الذهبي، رئيس هيئة العلماء، في كلمته باسم الهيئة، ما يجري من ”إبادة ممنهجة للشعب السوري وسط صمت عالمي وحرب غير متكافئة“.

وأضاف أن ”السكوت عن هذا النظام الطائفي، الذي يحكم الشعب السوري بالحديد والنار، منذ عقود، يدحض كل ما كنا نسمعه عن حقوق الإنسان والحرية وحق تقرير المصير، لذلك فإننا نعتبر الأمم المتحدة شريكة في تحمل المسؤولية“.

وقال إن ”طرد سفراء روسيا وإيران وسوريا من لبنان بمثابة رفض لإجرام دولهم في حلب، وتبني موقف تأييدي وإيجابي تجاه الشعب السوري الذي وقف مع لبنان في محنه وأزماته ”.

كما دعا حزب الله اللبناني (المشارك في الحرب السورية إلى جانب النظام)، إلى التراجع عن ”الخطأ“ الذي ارتكبه بحق السوريين فوراً والانسحاب من سوريا بأسرع وقت.

من جانبه قال زهير العبيدي، ممثل ”الجماعة الإسلامية“ في لبنان، إن المعارك ”لن تُحسم بسقوط حلب بل قد يمهد هذا السقوط لبداية شديدة على النظام السوري“.

وأضاف، في كلمته خلال المؤتمر،: ”النظام السوري يعادي الإنسانية، ومن خلفه روسيا والجمهورية الإيرانية، ويجب أن يُحاسبوا على كل التجاوزات التي قاموا بها في حلب“.

وتوصلت المعارضة السورية وقوات النظام المدعومة من قبل روسيا، أمس الثلاثاء، لاتفاق وقف إطلاق النار وإجلاء المدنيين من شرقي حلب.

وفي وقت سابق اليوم خرقت قوات النظام السوري والميليشيات المتحالفة معها، اتفاق وقف إطلاق النار، مستهدفة الأحياء المحاصرة في المدينة بعشرات قذائف الهاون والمدفعية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com