ماتيو رينزي يعلن استقالته رسميًا من رئاسة الحكومة الإيطالية – إرم نيوز‬‎

ماتيو رينزي يعلن استقالته رسميًا من رئاسة الحكومة الإيطالية

ماتيو رينزي يعلن استقالته رسميًا من رئاسة الحكومة الإيطالية

المصدر: روما - إرم نيوز

قدّم رئيس الوزراء الإيطالي ماتيو رينزي، الأربعاء، استقالته رسمياً، إلى رئيس الجمهورية سيرجو ماتاريلا.

وأفاد التلفزيون الحكومي، بأن رينزي، قدم الاستقالة، خلال لقاء دام 35 دقيقة مع الرئيس ماتاريلا، حيث طلب الأخير من رينزي تصريف الأعمال، إلى حين تشكيل حكومة جديدة.

وجاءت الاستقالة، بعد مصادقة مجلس الشيوخ (الغرفة الثانية للبرلمان)، على مشروع قانون الموازنة الحكومية.

وأعرب ماتيو رينزي، للرئيس الإيطالي سيرجو ماتاريلا، خلال لقاء جمعهما مساء الاثنين الماضي، عن رغبته في الاستقالة بعد نتيجة الاستفتاء على التعديلات الدستورية، الذي جرى الأحد.

لكن ماتاريلا طلب من رينزي تأجيل استقالته حتى المصادقة على مشروع الموازنة في مجلس الشيوخ حفاظاً على الاستقرار الاقتصادي للبلاد، وفق بيان صادر عن قصر الرئاسة.

ويعتبر رينزي خسارته، في الاستفتاء على الإصلاحات الدستورية، بمثابة خسارة استفتاء على شعبيته.

وقال رينزي (41 عاماً)، في مؤتمر صحفي نقله التلفزيون الحكومي، من مقر رئاسة الوزراء منتصف الليل: ”لقد كان التصويت نوعًا من المهرجان الذي أسهم في تقريب العديد من المواطنين من دستور البلاد، وأنا فخور بهذا، وأقر بأن المعارضين للإصلاحات قد فازوا بصورة واضحة“.

وأظهرت معطيات رسمية لفرز الأصوات فوز المعارضين للاصلاحات بنسبة 59.11٪ مقابل الموافقين عليها بنسبة 40.89% فقط.

والإصلاحات كانت الأولى منذ دخول الدستور حيز التنفيذ في الأول من يناير/كانون الثاني من العام 1948.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com