ترامب وبوتين.. أخطر رجليْن في العالم يحبّان الأموال والقصور وطبعًا النساء (فيديو وصور)

ترامب وبوتين.. أخطر رجليْن في العالم يحبّان الأموال والقصور وطبعًا النساء (فيديو وصور)

المصدر: أحمد نصار – إرم نيوز

من المتوقع أن يزداد ترابط الزميليْن بوتين وترامب أكثر من أي وقت مضى، بعدما فاز الملياردير الأمريكي، في الانتخابات الرئاسية الأمريكية بطريقة صادمة.

ويتفق فلاديمير ودونالد، في رؤيتهما للسياسة العالمية، لكن يبدو أنهما يشتركان أيضًا في حبهما لتفاصيل الحياة الدقيقة.

فكلا المليارديريْن، أو على الأقلّ كما يشاع عن بوتين، يحبّان القصور المذهّبة الممتلئة بالمشاهير والنساء الجميلات.

وكشف موقع ”ديلي ستار“ عن تلال الأموال وأساطيل السيارات السريعة، التي يملكها أخطر رجال العالم.

 النقود

vladimir-putin-donald-trump-bling-billonaires-736925

بالنسبة لترامب، فإنه لا يخجل من التباهي بثروته التي تقدر بحوالي 10 مليارات دولار، حيث يحيط نفسه بمظاهر البذخ والترف.

أما بوتين فيُعتبر أكثر تواضعًا، رغم أن منتقديه يدّعون أنه يخفي أصول أمواله بشكل جيد، لكن التقارير تشير إلى أنه يمتلك ثروة طائلة، تقدّر بحوالي 190 مليار دولار.

وإذا كان هذا الرقم صحيحًا، فإنه يجعل منه أغنى رجل في العالم، وأكثر بـ 18 مرة من ثروة ترامب الضئيلة مقارنة بثروته.

وكان بيل برودر، أحد مؤسسي صندوق الاستثمارات ”هيرميتاج كابيتال مانجمنت“، قد ادّعى أن ثروة بوتين تقدر برقم مهول، وفي حين جنى ترامب ثروته من عمله في مجال العقارات، يُقال إن بوتين جمع ثروته من الاستثمار في مجال الطاقة؛ ما أدى إلى اتهامه بقضايا فساد في بلده.

لكن الكرملين نفى ما يشاع عن ثروة بوتين الهائلة، وكذلك عن تورطه في قضايا فساد.

لكن إذا ثبت امتلاكه ولو لنسبة ضئيلة من هذا المبلغ الذي ذُكر سلفًا، فسيكون بالتأكيد أكثر مما يملكه ترامب.

 المشاهير

لا يخجل أي من القائدين، من الظهور بصحبة المشاهير، ودائمًا ما يسعدون بالتقاط الصور مع كبار المشاهير، حيث قام بوتين أخيرًا باستقبال لاعب الجودو الشهير ونجم هوليوود ستيفن سيغال في روسيا، وسلّمه جواز سفر روسيا خاصا جدًّا، وهو شيء يأمل بوتين بأن يساهم في تحسين العلاقات بين واشنطن وموسكو.

وقد شوهد أيضًا زعيم الكرملين، وهو يتجوّل بصحبة الممثلَيْن ميكي رورك وجيرارد ديبارديو.

أما بالنسبة لقائمة مشاهير ترامب، فلا مثيل لها بين السياسيين، فهو صديق للملاكم مايك تايسون، والمصارع هالك هوغان، ولاعب القوى تشَك نوريس، وتاليًا تكيلا والملاكم دون كينغ.

ويعتبر ترامب أيضًا نجمًا من نجوم تلفزيون الواقع، وكان واحدًا من الوجوه الأكثر شهرة قبل أن يصبح رئيسًا.

ومن هذه الناحية يتفوق ترامب بقائمة أصدقائه المشاهير على نظيره بوتين.

vladimir-putin-donald-trump-bling-billonaires-736920

الرومانسية

يصوّر ترامب نفسه على أنه رجل مولع بالنساء، ولا يخجل من التباهي بهذا الأمر، حيث إنه تعرض لانتقادات عديدة، بعد تعليقاته الجنسية في أحد مقاطع الفيديو المسربة.

تزوج ترامب ثلاث مرات، الأولى كانت من سيدة الأعمال والمجتمع إيفانا ترامب، خلال فترة صعوده لعالم الشهرة في نيويورك، وبعد طلاقه منها، تزوج من الممثلة والنجمة التلفزيونية مارلا مابلز، في الفترة من عام 1993 إلى 1999، أما زوجته الحالية فهي ميلانيا ترامب عارضة الأزياء الناجحة، والتي كانت تتصدر أغلفة مجلات فوغ و جي كيو و إن ستايل.

أما بالنسبة لبوتين، فقد طلّق زوجته لودميلا بعد زواج دام 30 عامًا في العام 2013، وكان أنجب منها ابنتيه ماريا وكاترينا، ومنذ طلاقه تم رصده بصحبة عدد من المشاهير الروس.

ويشاع بأن بوتين أنجب ابنًا غير شرعي، من لاعبة الجمباز الروسية الجميلة ألينا كاباييفا، والتي تم تعيينها في البرلمان الروسي في العام 2007، قبل أن تظهر على غلاف مجلة فوغ الروسية.

وفي هذا العام، أُشيع بأن فلاديمير لديه حبيبة جديدة، وهي إحدى من وصلن لنهائيات مسابقة ملكة جمال روسيا أليسا كارتشيفا (23 عامًا)، والتي يُزعم بأنه اشترى لها شقة في إحدى المناطق المتميزة بالعاصمة موسكو.

vladimir-putin-donald-trump-bling-billonaires-736922

القصور

من المعروف بأن ترامب يعيش حياة مترفة، ومليئة بمظاهر البذخ، فهو يملك برج ترامب الموجود بقلب نيويورك، ويسكن في الطابق الـ 66، بالإضافة إلى امتلاكه أيضًا لعدد من العقارات الفاخرة، تقدر قيمتها بملايين الدولارات في جميع أنحاء الولايات المتحدة الأمريكية؛ إذ يمتلك قطعة أرض تبلغ مساحتها 10 آلاف متر مربع، مواجهة للبحر في مدينة بالم بيتش بولاية فلوريدا.

ولكن يقال إن بوتين لديه 20 قصرًا تحت تصرفه، وذلك وفقًا لما كان ذكره الناقد السياسي بوريس نيمتسوف قبل اغتياله في العام 2015.

ويمتلك بوتين العديد من الملاجئ السرية، ومنازل، لقضاء العطلات الصيفية ومنتجع لكبار الشخصيات في الجبال.

أما بالنسبة لما يُعرف بقصر بوتين، وهو عبارة عن مجمع سكني ضخم، يطلّ على البحر الأسود، فتقدّر قيمته بحوالي 960 مليون دولار، ويقال إن بوتين هو من أمر ببنائه، وأحيانًا تطلق عليه وسائل الإعلام ”كوخ بوتين الريفي“ ويضم هذا المجمع السكني، مساحة من الأراضي تبلغ حوالي 271 ألف متر مربع، والتي تتماشى إلى حد كبير مع حب فلاديمير الكبير للمساحات الشاسعة.

vladimir-putin-donald-trump-bling-billonaires-736921

السيارات

المعروف أن الرئيس الروسي بوتين مولع بالسيارات، إذ أشار أحد التقارير المسرّبة إلى أنه يمتلك أسطولا ملكيا مكونا من 700 سيارة تحت تصرفه الشخصي.

ويحب فلاديمير بشدة السيارات الروسية، مثل لادا، بالإضافة إلى ولعه بسيارات الدفع الرباعي، والتي تتماشى مع بنيته الجسمانية القوية.

وهو حريص للغاية على التأكد من جودة محركات السيارات الروسية، وقيل إنه سيتخلص قريبًا من أسطول سيارات مرسيدس بينز، ليستبدله بسيارات رئاسية محلية الصنع، كما ورد في أحد التسريبات بأنها ستكون سيارات ليموزين مصفحة بقدرة 800 حصان صمّمت ونُفّذت في روسيا.

أما بالنسبة لترامب، فهو أحد المعجبين بسيارات الرولز رويس، ويملك في مرآب سياراته، لامبورغيني ديابلو زرقاء، وسيارة مرسيدس بنز من طراز SLR مكلارين، لكنه سيبيع كل سياراته، لأنه لا يُسمح له إلا بركوب سيارته الرئاسية من نوع كاديلاك والملقبة بـ ”الوحش الخارق“.

ويفتخر ترامب بامتلاكه لسيارة رولز رويس من طراز سيلفر كلاود، والتي يعود تاريخها لخمسينيات القرن الماضي، بالإضافة إلى أنه يملك مجموعة مميزة من سيارات رولز رويس فانتوم.

وفي حين تغلب بوتين على ترامب في عدد السيارات، إلا أن الأخير تفوق عليه في القيمة الفنية للسيارات التي يملكها.

vladimir-putin-donald-trump-bling-billonaires-736923

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة