أصدرت تأشيرات أصلية.. اكتشاف سفارة أمريكية مُزيَّفة تعمل منذ 10 سنوات في غانا‎ (صور) – إرم نيوز‬‎

أصدرت تأشيرات أصلية.. اكتشاف سفارة أمريكية مُزيَّفة تعمل منذ 10 سنوات في غانا‎ (صور)

أصدرت تأشيرات أصلية.. اكتشاف سفارة أمريكية مُزيَّفة تعمل منذ 10 سنوات في غانا‎ (صور)

المصدر: إرم نيوز- حنين الوعري

خلال العقد الماضي، كانت سفارة أمريكية مزيفة تعمل في عاصمة غانا، أكرا، في أيام الاثنين والثلاثاء والجمعة ومن الصباح وحتى منتصف الظهيرة، وكان العلم الأمريكي يرفرف خارج مقرها الوردي الباهت.

 وفي داخل المبنى وأسفل صورة للرئيس باراك أوباما، تجد موظفين يدَّعون أنهم مسؤولون قنصليون، ويأخذون طلبات التأشيرة من الغانيين الغافلين وغيرهم من الغرب أفريقيين.

 كما كان المكتب يصدر أيضاً جوازات سفر وتأشيرات ووثائق أخرى مزوَّرة مقابل 6000 دولار للخدمة الواحدة.

1

وأُغلق المبنى بإدارته الآن، وفقاً لوزارة الخارجية الأمريكية، وداهم موظفون من السفارة الحقيقية في أكرا، المبنى المزيف هذا الصيف بمساعدة قوات أمن غانا بعد حصولهم على معلومات بوجود السفارة المزيفة.

واستعادت السلطات 150 جواز سفر، إضافةً لتأشيرات مزورة للولايات المتحدة ومنطقة الشنغن التابعة للاتحاد الأوروبي والهند وجنوب أفريقيا،  واعتقل ثلاثة  رجال وفقاً لشرطة غانا.

وتعد السفارة المزيفة جزءاً من مشكلة أكبر تتعلق بتزييف وثائق السفر في المنطقة، المدفوعة بصعوبة حصول الأفارقة على تأشيرات سفر.

وفي كانون الثاني/ يناير، اعتقلت مجموعة أخرى من الرجال الذين جندوا زبائن لسفارات أجنبية بعد أن رفضت طلباتهم للحصول على تأشيرة، وعثر عليهم وبحوزتهم 190 جواز سفر بحسب وسائل الإعلام المحلية.

2

ورداً على ما سبق، أطلقت السفارة الأمريكية في غانا حملة باسم ”أوبوريشن سبارتان فانغارد“ لإنهاء عمليات الاحتيال الأخرى.

 ووفقاً لوزارة الخارجية، عُثر على سفارة هولندية مزيفة تعمل في المدينة، وأدارت مخطط السفارة المزيفة عصابات من الأتراك والغانيين بمساعدة بعض المسؤولين في غانا.

 ونفذت العملية في أكرا بموافقة ضمنية من المسؤولين، وإعلان صريح عن خدماتها على النشرات ولوحات الإعلانات في أنحاء البلاد.

وتم استخدام موقعين منفصلين عن المبنى الأساس أيضاً هما شقة ومتجر للملابس، وكان متجر الملابس يبيع الملابس، إضافة لاستخدام آلات الخياطة الصناعية لربط وجمع جوازات السفر المزيفة.

وقالت السفارة في بيان حول هذه القضية: “ التحقيقات والبحث لا يزالان جاريين، لم يعد القادة المجرمون يملكون الغطاء السياسي الذي كانوا يحظون به في السابق… وهذه هي البداية فقط“.

وقال بيان الخارجية إن الشبكة الإجرامية أصدت تأشيرات دخول مشروعة للولايات المتحدة لكن تم الحصول عليها من خلال الاحتيال.

3

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com