أخبار

تركيا تطالب الدول الحليفة تفسير امتلاك داعش أسلحة من إنتاجها
تاريخ النشر: 24 نوفمبر 2016 18:02 GMT
تاريخ التحديث: 24 نوفمبر 2016 18:13 GMT

تركيا تطالب الدول الحليفة تفسير امتلاك داعش أسلحة من إنتاجها

نائب رئيس الوزراء التركي يقول إنه ينبغي على الدول الحليفة التي تحارب داعش ولها مقاتلات في قاعدة إنجيرليك أن تخضع للمساءلة عن امتلاك التنظيم للأسلحة التي تنتجها.

+A -A
المصدر: وكالات- إرم نيوز

طالب نائب رئيس الوزراء التركي ويسي قايناق، اليوم الخميس، ”الدول الحليفة“ بتقديم تفسيرات حول امتلاك تنظيم داعش لأسلحة تنتجها تلك الدول.

وقال قايناق، في تصريح صحفي أدلى به من ولاية سيعرت، جنوب شرق تركيا ”ينبغي على الدول الحليفة التي تحارب داعش ولها مقاتلات في قاعدة إنجيرليك أن تخضع للمساءلة عن امتلاك التنظيم للأسلحة التي تنتجها“.

وأضاف ”قبل نحو شهرين جرى استهداف إحدى دباباتنا هناك (شمال سوريا)، بصاروخ ميلان المضاد للدروع الذي تنتجه ألمانيا، وأسفر عن مقتل 3 من جنودنا“.

وأكد نائب رئيس الوزراء التركي، مواصلة بلاده حربها ضد ”العناصر الإرهابية“ في شمال سوريا ضمن إطار عملية ”درع الفرات“، رغم استهداف جنودها، أمس الأحد، قرب مدينة الباب، شرق محافظة حلب، من قبل مقاتلة.

وأضاف ”للأسف قتل مساء أمس، 3 جنود أتراك، وأصيب 11 آخرون، أحدهم حالته حرجة، جراء استهداف موقعهم الكائن قرب مدينة الباب، من قبل مقاتلة، غير أن تركيا لن تتخلى أبدا عن هذه المعركة“.

وفي الشأن العراقي، حذر نائب رئيس الوزراء، من حصول تطهير عرقي شمال العراق.

وقال بهذا الخصوص، ”لن نسمح بارتكاب تطهير عرقي بالموصل وكركوك وتلعفر وشمال العراق، على غرار ما حصل في سوريا، وعازمون على عدم السماح لنشوء موجة نزوح جديدة هناك“.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك