أوباما يختتم زيارته لبرلين بمحادثات حول الشرق الأوسط والمناخ

أوباما يختتم زيارته لبرلين بمحادثات حول الشرق الأوسط والمناخ

يتناول اللقاء السداسي بين الرئيس الأمريكي المنتهية مدة ولايته باراك أوباما، والمستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، اليوم الجمعة، الأزمات في الشرق الأوسط وأوكرانيا والمناخ، وذلك بحضور رؤساء دول وحكومات أربع دول أخرى من الاتحاد الأوروبي.

وتتطرق المحادثات مع رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي، أيضًا، لخروج المملكة المتحدة من عضوية الاتحاد الأوروبي.

ويسود القلق في أوروبا، كما في الولايات المتحدة، بعد انتخاب دونالد ترامب رئيسًا لأمريكا، بشأن مستقبل الاتفاقيات الدولية، مثل اتفاقية المناخ في باريس، والاتفاق النووي مع إيران.

ويختتم أوباما بهذا اللقاء زيارته إلى برلين التي استغرقت يومين، وهي الزيارة الأخيرة له إلى ألمانيا بوصفه رئيسًا للولايات المتحدة.

وكان أوباما قد أجرى مباحثات ثنائية أمس الخميس، في ديوان المستشارية مع أنجيلا ميركل.

وأعرب أوباما عن تقديره للمستشارة الألمانية ووصفها بأنها عماد السياسة العالمية، حيث قال: “لو كنت ألمانيا، لكنت مناصرا لها”.