واشنطن تطلب توضيحات من إسرائيل عن هدية قُدمت لرئيس الوزراء الروسي‎

واشنطن تطلب توضيحات من إسرائيل عن هدية قُدمت لرئيس الوزراء الروسي‎

طلبت الولايات المتحدة الأمريكية، توضيحات من الحكومة الإسرائيلية، عن طائرة صغيرة دون طيار، أهداها وزير إسرائيلي، لرئيس الوزراء الروسي، ديمتري ميدفيدف، خلال زيارته الأخيرة لإسرائيل.

وأهدى وزير الزراعة الإسرائيلي، أوري أرئيل، الأسبوع الماضي، ميدفيدف، هذه الطائرة لدى زيارة الأخير لإسرائيل وأراضي السلطة الفلسطينية الأسبوع الماضي.

ونقلت صحيفة “هآرتس” الإسرائيلية، اليوم الخميس، عن مسؤول إسرائيلي كبير، لم تحدد هويته، قوله إن الأمريكيين طلبوا معرفة ما إذا كانت الطائرة دون طيار، تشتمل على تكنولوجيا أمريكية.

وأضاف المسؤول ذاته إن الأمريكيين طلبوا أيضًا معلومات عن الهدايا التي تلقاها ميدفيدف، من وزارتي الخارجية والدفاع، ووكالة الأمن القومي، ومكتب رئيس الوزراء.

وأضافت الصحيفة:” استنادًا إلى المعلومات الأمريكية، فإن الطائرة دون طيار المحددة لاستخدامات زراعية، تتضمن كاميرا من صنع أمريكي”.

وقالت:” تستخدم إسرائيل التكنولوجيا الأمريكية بموجب تصريح، ولا يسمح لها بنقلها إلى طرف ثالث دون تصريح”.

وتابعت الصحيفة:” أضف إلى ذلك فإن الولايات المتحدة الأمريكية، فرضت عقوبات على روسيا بسبب نشاطها في أوكرانيا، وهي ممنوعة من تلقي تكنولوجيا مدنية متطورة ذات استخدام مزدوج أمني ومدني”.

ولكن الصحيفة أشارت إلى الرد الإسرائيلي الأولي، الذي قُدم للأمريكيين، تضمن أن الكاميرا الأمريكية تم نزعها من الطائرة، قبل إهدائها لرئيس الوزراء الروسي، ومع ذلك تواصل وزارة الدفاع أعمال التحقيق للتثبت من خلو الطائرة من أي مكونات أمريكية.

وقالت:” ينتظر أن تقدم وزارة الدفاع ردها الكامل إلى السفارة الأمريكية في إسرائيل، خلال الأيام القليلة المقبلة”.

وتقدم الولايات المتحدة مساعدات عسكرية وتكنولوجية ضخمة لإسرائيل سنويًّا، لضمان تفوقها العسكري في المنطقة.