أخبار

هل تنبأ العراف نوستراداموس بفوز ترامب ونهاية العالم في القرن الـ 16؟
تاريخ النشر: 12 نوفمبر 2016 14:43 GMT
تاريخ التحديث: 12 نوفمبر 2016 14:43 GMT

هل تنبأ العراف نوستراداموس بفوز ترامب ونهاية العالم في القرن الـ 16؟

أصحاب نظريات المؤامرة زعموا أن عراف القرن الـ 16 الشهير تنبأ بفوز ترامب وهو ما عجز عن توقعه خبراء السياسة.

+A -A
المصدر: أبانوب سامي- إرم نيوز

حلقة جديدة في مسلسل نظريات المؤامرة المحيطة بانتخابات الرئاسة الأمريكية، التي جرت الأسبوع المنصرم، تقول إن العراف ”نوستراداموس“ تنبأ بفوز دونالد ترامب الصادم في الانتخابات، ولكن مع عواقب تقشعر لها الأبدان.

وبحسب صحيفة ”ميرور“ البريطانية، ادعى أصحاب نظريات المؤامرة، أن عراف القرن الـ 16 الشهير تنبأ بفوز ترامب، والذي عجز عن توقعه خبراء السياسة، وتنبأ بأن نتيجة الانتخابات ستؤدي إلى نهاية العالم، بحرب كارثية.

واستشهد هؤلاء باثنتين من النبوءات المختلفة، التي تشير إلى رجل وقح وجريء يسيطر على الجيش ويشعل حرباً نووية.

وبالفعل، سيتولى المرشح الجمهوري ترامب منصب الرئيس الـ45 للولايات المتحدة في 20 يناير المقبل، بعد فوزه على المرشحة الديمقراطية هيلاري كلينتون، في تصويت تاريخي ليل الثلاثاء الماضي.

وأصبحت نبوءة ”نوستراداموس“ وهو صيدلي فرنسي وعراف أسطورية.

وكتب في إحدى نبوءاته ”شخص وقح جداً وجريء، سينتخب حاكمًا للجيش، وسيؤدي إلى انقسام حوله، وسيكسر الجسر، وستنهار المدينة من الخوف“.

ويقول أصحاب نظريات المؤامرة، إن ”ترامب“ المرشح الصارخ الذي اتهم بالعنصرية والتمييز على أساس الجنس وكراهية الأجانب والخوف من الإسلام والاعتداء الجنسي، خلال الحملة، وهو الرجل المجادل في نبوءة نوستراداموس .

واقتبسوا نبوءة أخرى، تشير إلى حدوث حرب عالمية أخرى.

وتنص النبوءة، على أن لحظة العنف الكبير، ستتزامن مع ظهور مذنب في السماء، حيث قال نوستراداموس ”ستضرب الحرب النووية والكوارث الطبيعية كوكبنا، عندما يقترب كوكب عملاق من الأرض“.

الكلام ليس مقنعاً للجميع، ولكن ليس هناك شك من أن كاتب مسلسل ”ذا سمبسونز“ الكرتوني، تنبأ بفوز رجل أعمال كبير برئاسة الولايات المتحدة.

وقدمت النبوءة الافتراضية الغريبة في حلقة بعنوان ”بارت إلى المستقبل“ التي بثت في أوائل العام 2000.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك