اعتقال مسؤول باكستاني سابق على خلفية قضية “موناليزا الحرب الأفغانية”‎

اعتقال مسؤول باكستاني سابق على خلفية قضية “موناليزا الحرب الأفغانية”‎

اعتقلت هيئة “التحقيقات الاتحادية” الباكستانية عماد خان مساعد المدير السابق للهيئة الوطنية التنظيمية لقواعد البيانات بسبب تورطه في قضية موناليزا الحرب الأفغانية شربات جولا، طبقا لما ذكرته شبكة “جيو.نيوز” التلفزيونية الباكستانية اليوم الجمعة.

وذكر مسؤولون من هيئة التحقيقات الاتحادية أن الموظف السابق بالهيئة الوطنية التنظيمية لقواعد البيانات كان مختبئا.

ويمثل ثلاثة من المسؤولين من تلك الهيئة أمام المحكمة بسبب إعطاء بطاقة هوية وطنية زائفة لشربات جولا. وتم الافراج عن اثنين متهمين آخرين بكفالة.

وكان مسؤولون في إسلام أباد قد ذكروا يوم الاربعاء الماضي، أنه تم ترحيل شربات جولا الفتاة الافغانية التي نشرت صورتها العام 1985 على غلاف مجلة “ناشونال جيوجرافيك” خلال الحرب الأفغانية ضد الغزو السوفييتي وتحولت بالتالي إلى رمز عالمي لتلك الحرب، إلى بلادها مع أبنائها الأربعة .

وكان قد تم القبض على جولا الشهر الماضي في مدينة بيشاور شمال غربي باكستان بسبب تزييف وثائق لمحاولة الحصول على الجنسية الباكستانية.

وعاشت جولا ذات العينين الخضراوين ،التي اشتهرت بلقب “موناليزا الحرب الأفغانية” بفضل الصورة التي التقطها لها المصور ستيف مكوري، في باكستان منذ الغزو السوفييتي لأفغانستان العام 1979 .