روحاني مواصلًا استفزاز المتشددين: الأمن لا يتحقق بالصواريخ والدبابات (صور)

روحاني مواصلًا استفزاز المتشددين: الأمن لا يتحقق بالصواريخ والدبابات (صور)

وجه الرئيس الإيراني حسن روحاني، اليوم الأحد، انتقادات لاذعة إلى القيود المفروضة على عمل وسائل الإعلام، معتبرًا أن “الأمن في البلاد لا يتحقق فقط بالصواريخ والدبابات”.

وقال روحاني، في تصريح للصحفيين على هامش زيارته للمعرض الدولي الثاني والعشرين للصحافة في طهران، الذي بدأت أعماله أمس السبت، إن “تكميم الأفواه بأعذار واهية لم يعد مجديًا، وإن مواجهة أصحاب الأقلام والصحافة ليس من صالح البلاد، فالأمن لا يتحقق بالقوة والسلاح والدبابات والصواريخ فقط”.

وأضاف الرئيس الإيراني، “يجب أن نمنح مجتمعنا الحرية ليكون مسؤولًا عن نفسه دون رقيب من قبل أجهزة الأمن”، داعيًا إلى ضرورة مناقشة انتهاكات الصحافة بعيدًا عن المحاكم القضائية، مشددًا أن شريحة الإعلاميين هي التي توفر المناخ المناسب للتنمية والتطور في المجتمع.

وأكد روحاني، أنه “في حال كان أصحاب الإعلام لا يشعرون بوجود الأمن ويفكرون في وظائفهم ومستقبلهم ومنهجهم فحسب لا يستطيعون حينها أن يكونوا عاملًا في جلب الأمن والاستقرار للبلد”.

وتفرض إيران رقابة صارمة على وسائل الإعلام المحلية، فيما تزج بالمئات من الناشطين والإعلاميين بالسجون بتهم مختلفة منها “استهداف الأمن القومي، والتطاول على المعتقدات، وإهانة المرشد الأعلى ورموز النظام”.

وكانت منظمة “مراسلون بلا حدود”، كشفت في 20 ابريل/نيسان الماضي، أن “إيران كانت تقبع في المرتبة 173 في التصنيف العالمي لحرية الصحافة، وقد حلت هذا العام في المرتبة 169″، مشيرة إلى أن الحكومة الإيرانية لم تتخذ خطوات لتحسين واقع العمل الصحفي.