جدل وانتقادات بعد منح تويتر قادة من "طالبان" علامة التحقق الزرقاء

جدل وانتقادات بعد منح تويتر قادة من "طالبان" علامة التحقق الزرقاء

منذ شراء الملياردير الشهير إيلون ماسك منصة "تويتر"، وسياساتهُ في إدارة منصة التواصل الاجتماعي الشهيرة مثيرة للجدل، والآن أثار ماسك الجدل والغضب مرة أخرى بعدما سمحت تعديلاته بحصول قادة حركة "طالبان" الأفغانية على علامة التحقق الزرقاء.

وكشفت التقارير أن اثنين من مسؤولي "طالبان" وأربعة من أنصار الحركة السياسية المتشددة في أفغانستان، تمكنوا من الحصول على شارة التحقق لأول مرة على "تويتر".

يبدو أن قادة "طالبان" تمكنوا من الحصول على علامات التوثيق الزرقاء من خلال شرائها وفقًا للتحديث الجديد، الذي يُقال أن إيلون أدخله على سياسات "تويتر"

وشمل ذلك عبد الحق حماد، رئيس هيئة الرقابة الإعلامية في وزارة الإعلام والثقافة الأفغانية، الذي يتابعه 170 ألف حساب، وهداية الله هدايت رئيس قسم "طالبان" لـ"الوصول إلى المعلومات" الذي يتابعه 188 ألف حساب، ومحمد جلال الذي كان من بين مؤيدي الحركة.

وغرد محمد جلال يوم الاثنين قائلا، إن إيلون ماسك "يجعل تويتر عظيمًا مرة أخرى''.

وأثارت هذه الخطوة الجدل والانتقادات للتعديلات التي أجراها إيلون ماسك على سياسات "تويتر"، والتي لم تكن تسمح من قِبل بتوثيق حسابات أي شخص ينتمي لجماعة متطرفة أو نظام غير معترف به دوليا.

جدل وانتقادات بعد منح تويتر قادة من "طالبان" علامة التحقق الزرقاء
تويتر يقيد مؤقتًا حساب المتحدث باسم حركة طالبان

ويبدو أن قادة "طالبان" تمكنوا من الحصول على علامات التوثيق الزرقاء من خلال شرائها وفقا للتحديث الجديد، الذي يُقال أن إيلون أدخله على سياسات "تويتر"، والذي يمكن المستخدمين من شراء العلامة بـ8 دولارات.

ومنذ أن استعادت قوات "طالبان" العاصمة كابول في أغسطس/ آب 2021 بعد انسحاب القوات الأمريكية عقب الحرب التي استمرت حوالي 20 عاما، لاحقتها انتقادات شديدة لتقييدها حقوق الإنسان في أفغانستان، بما في ذلك حق النساء والفتيات في العمل والتعليم.

وترفض كل دول العالم الاعتراف بالنظام الجديد التابع للحركة المتشددة في أفغانستان.

من جانبه، لم يعلق "تويتر" أو إيلون ماسك على الموضوع بعد.

الأكثر قراءة

No stories found.
logo
إرم نيوز
www.eremnews.com