بريطانيا.. صحيفة تُعلن ”وفاة الديمقراطية“ وتدعو الشعب للمقاومة

بريطانيا.. صحيفة تُعلن ”وفاة الديمقراطية“ وتدعو الشعب للمقاومة

المصدر: لندن – إرم نيوز

أعلنت صحيفة بريطانية بارزة، اليوم الجمعة، ”وفاة الديمقراطية“ في المملكة المتحدة بعد قرار المحكمة العليا تخويل البرلمان التصويت على الانسحاب من الاتحاد الأوروبي، ووقف إجراءات رئيسة الوزراء تيريزا ماي بالمضي قدما في تنفيذ قرار الاستفتاء الذي أجري في حزيران/يونيو الماضي.

ودعت صحيفة ”ديلي اكسبررس“ في تعليق مطول بالصفحة الأولى، البريطانيين، إلى معارضة قرار المحكمة العليا، ودعم رئيسة الوزراء لتحقيق الانسحاب من أوروبا.

وأعربت الصحيفة عن اعتقادها بأن الأزمة الدستورية التي تسببت بها المحكة العليا، أمس الخميس، تعتبر أسوأ أزمة في بريطانيا منذ الحرب العالمية الثانية.

وقالت: ”اليوم تواجه البلاد اسوأ أزمة من تلك الفترة السوداء عندما دعا تشرشل (رئيس الوزراء) في الحرب العالمية الثانية إلى محاربة (الألمان) على الشواطئ… لقد احتفلنا بتصويت الشعب للانسحاب من الاتحاد الأوروبي وصفقنا لرئيسة الوزراء عندما أعلنت بأن الانسحاب هو الانسحاب وليس أي شيء آخر“.

وأضافت ”الحقيقة أنه بعد قرار المحكمة العليا أمس نعتبر أن ذلك التاريخ هو اليوم الذي ماتت فيه الديمقراطية، لكن الحقيقة أنه ليس بطبيعة الشعب البريطاني أن يوافق على الظلم ولذلك ندعوكم إلى المقاومة والقتال من أجل الحرية والديمقراطية“.

وتابعت: ”علينا أن ننسحب من الاتحاد الأوروبي وإلا فما معنى أن نجري استفتاء، وأن الشعب في بريطانيا لا يثق بالنواب أو أي جهة أخرى بأن تتخذ مثل هذا القرار الحاسم نيابة عنه لأن ما يجري في الحقيقة هو مؤامرة، وقرار المحكمة العليا تجاهل رغبة 17 مليون بريطاني صوتوا من أجل الانسحاب من الاتحاد الأوروبي، وهذا في الحقيقية يشكل صفعة قوية ليس لهؤلاء المؤيدين للانسحاب بل لجميع الذين صوتوا والذي يزيد عددهم على 34 مليون شخص، أنه في الحقيقة ضربة قاسمة للمبادئ والقيم القائلة إن قرار الشعب هو أعلى من أي قرار أو سلطة أخرى، وأن الشعب وحده يقرر مصير بلاده“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com