ممثل خامنئي: أحد أسباب عقم الرجال ارتداء الملابس الضيقة

ممثل خامنئي: أحد أسباب عقم الرجال ارتداء الملابس الضيقة

اعتبر غياث الدين طه محمدي ممثل المرشد الإيراني علي خامنئي في مدينة همدان أن أحد أسباب العقم لدى الرجال في البلاد ارتداء الملابس الضيقة.

وقال طه محمدي في كلمة له مساء الثلاثاء أمام مجموعة من أئمة صلاة الجمعة في همدان إن ” 32٪ من الشباب والفتيات في إيران مصابون بالعقم، وإن أحد أسباب العقم عند الرجال هو ارتداء الملابس الضيقة”، معتبرا أن “ارتداء الملابس الضيقة قضية مضرة بالمجتمع والإسلام”.

ويمثل العقم عند الأزواج في إيران مشكلة يصعب حلّها، في حين تشير أرقام بعض المراكز بأنّ عدد المصابين بالعقم يزيد عن ثلاثة ملايين شخص، أمّا مراكز طبية أخرى فتقدّر نسبة الإصابة بالعقم بين الأفراد عموماً بنسبة 20%.

ودفعت حالات العقم في إيران الكثير من الأزواج إلى عمليات التخصيب الاصطناعي التي لا تلقى قبولا في المجتمع الإيراني المحافظ، وتعود أسباب هذه الظاهرة بحسب الأطباء إلى زواج الأقارب والتلوث الجوي وتردي جودة الغذاء.

في سياق متصل، أصدر مركز ابن سينا المتخصص بالعقم والإنجاب، إحصائية تؤكد أنّ 20.2 في المئة من الإيرانيين يعانون العقم، في حين أجرى المتخصصون  دراسة على 17 ألف زوج تتراوح أعمارهم بين 20 و40 عامًا، وخضع الأزواج للمراقبة طوال عامين.

وأعلنت الحكومة الإيرانية الشهر الماضي أنه نظرًا لارتفاع مستويات العقم، t سوف تسهم في تمويل 85 % من علاجات العقم f المستشفيات الحكومية للأسر الراغبة في الإنجاب.