سيدة أمريكية تعثر على مُنقذة حياتها بعد 38 عامًا (صور)

سيدة أمريكية تعثر على مُنقذة حياتها بعد 38 عامًا (صور)

المصدر: إرم نيوز - مدني قصري

في حادثة فريدة من نوعها نشرت مجلة ”ذا برايت سايد“، قصة السيدة الأمريكية أماندا سكاربيناتي، التي التقت مجدداً بالممرضة التي أنقذت حياتها وهي طفلة صغيرة، حيث كان لقاؤهما هذا بعد مرور أكثر من 38 عاماً على حادثة دخول أماندا إلى المستشفى.

وتبدأ الحكاية عندما نقلت الممرضة سوزان بيرغر الرضيعة أماندا سكاربيناتي إلى مركز ألباني الطبي في الولايات المتحددة، نتيجة لحروق شديدة من جهاز ترطيب الهواء الساخن.

وخلال فترة العلاج قامت الممرضة الشابة على رعاية سكاربيني، ونشرت عدّة صور لهما في التقرير السنوي للمركز الطبي العام 1977، حيث احتفظت سكاربيناتي بهذه الصور آملة في لقاء ممرضتها مرة أخرى.

555

صورة تعيد الأمل

وقد كان لهذه الصور أثر كبير على سكاربيناتي، إذ منحتها القوّة في أصعب الظروف التي مرّت بها.

وتقول سكاربيناتي ”كنتُ أشعر بالراحة حين أنظر لهذه الصور، صور امرأة جميلة تحملني، ممرضة أنقذت حياتي، إنها تبعث في نفسي الطمأنينة وتشعرني بالمودة والرحمة“.

رحلة البحث عن الممرضة

ولسنوات عديدة حاولت سكاربيناتي عبثاً العثور على الممرضة التي اعتنت بها في صغرها، ولم تكن تعرف اسم الممرضة ولم تستطع إيجادها في التقرير السنوي لمركز ”ألباني“ الطبي، فلجأت أخيراً إلى وسائل التواصل الاجتماعي، ونشرت الصورة التي تجمعها مع الممرضة وقصتها.

ولم يمض الكثير من الوقت حتى جاءها الردّ في غضون يوم واحد، تلقت سكاربيناتي رسالة تخبرها أن اسم هذه الممرضة الشابة هو سوزان بيرغر.

لقاء دافئ

777

وتعانقت سكاربيناتي وممرضتها سوزان بعد أسبوعين في مركز ألباني الطبي حيث بدأت قصتهما معاً قبل 38 عاما.

وتذّكرت سوزان الطفلة سكاربيناتي على الفور، إذ قالت ”كانت طفلة مسالمة للغاية، الأطفال في العادة عندما يخرجون من عملية جراحية فهم في الغالب يبكون أو يتألمون، أمّا هذه الطفلة فقد كانت هادئة ومسالمة، إنه أمر مذهل“.

واتضح أن سوزان في تلك الصور كانت تبلغ من العمر 21، وكانت أماندا من أوائل المرضى الذين قامت على رعايتهم، ولم تتخيّل يوماً أن تحظى بلقاء مماثل فقط لأنها تقوم بعملها، بل وبعد 38 عاما.

وتقول سوزان ”أنا محظوظة للغاية أن يحدث لي أمر كهذا، وأن يتذكرني أحدهم كل هذه المدّة، فعلاً إنه أمر لا يصدّق“.

8888

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com