ألمانيا تُودِع سوريين اثنين السجن بتهمة الإرهاب

ألمانيا تُودِع سوريين اثنين السجن بتهمة الإرهاب
Generated by IJG JPEG Library

المصدر: برلين - إرم نيوز

أعلن الادعاء العام الاتحادي الألماني اليوم الأربعاء، أن قاضي التحقيقات في المحكمة الاتحادية الألمانية قضى بإيداع سوريين 26 و 18 عامًا السجن على ذمة التحقيق، للاشتباه في صلتهما بالإرهاب.

وذكر الادعاء العام في مقره بمدينة كارلسروه الألمانية، أن المتهمين لم يدليا بأي بيانات خلال جلسة استجوابهما أمام قاضي التحقيقات.

ومن المقرر أن يمثل سوري ثالث (17 عامًا) أمام قاضي التحقيقات في وقت لاحق اليوم، لتحديد ما إذا كان سيجرى إيداعه السجن على ذمة التحقيق، وكانت السلطات الأمنية الألمانية ألقت أمس القبض على الثلاثة في حملة أمنية لمكافحة الإرهاب بولاية شليزفيج-هولشتاين.

وأعلن وزير الداخلية الألماني توماس دي ميزير، أن السوريين الثلاثة على صلة بهجمات باريس التي وقعت في تشرين الثاني/نوفمبر العام 2015.

ويتهم الادعاء العام الثلاثة بالقدوم إلى ألمانيا في تشرين الثاني/نوفمبر العام 2015 بتكليف من تنظيم داعش ”إما لتنفيذ تكليف تلقوه بالفعل، أو لإعداد أنفسهم لتوجيهات أخرى“، وتمّ القبض على المتهمين في مراكز إيواء اللاجئين بولاية شليزفيج-هولشتاين.

وبحسب بيانات دي ميزير، فإن كل الدلائل تشير إلى أن الجهة التي هربت المتورطين في هجمات باريس، هي نفس الجهة التي جلبت السوريين الثلاثة الذين تخفوا على أنهم لاجئون إلى ألمانيا، موضحًا أنهم قدموا إلى ألمانيا عبر طرق البلقان.

ورجح الوزير أن يكون المتهمون، ماهر إتش (17 عامًا) وإبراهيم إم (18 عامًا) ومحمد إيه (26 عامًا) ”خلية نائمة“ لداعش في ألمانيا، وبحسب البيانات، انضم المتهم ماهر إتش. إلى داعش في محافظة الرقة السورية قبل عام، وتدرب على استخدام الأسلحة والمواد المتفجرة.

وسافر ماهر مع المتهمين الآخرين إلى ألمانيا عبر تركيا واليونان بجوازات سفر مزورة، وبحوزتهم أموال نقدية بآلاف الدولارات حصلوا عليها من داعش، بالإضافة إلى هواتف محمولة مزودة ببرنامج اتصال.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com