نجاد: روحاني سيكون أول رئيس إيراني لولاية واحدة

نجاد: روحاني سيكون أول رئيس إيراني لولاية واحدة

المصدر: طهران- إرم نيوز

تعهد الرئيس الإيراني السابق محمود أحمدي نجاد، الجمعة، بأن يكون الرئيس الحالي حسن روحاني أول رئيس للبلاد لولاية واحدة، مؤكداً أن ”روحاني لن يكون رئيساً لإيراني بعد مارس (آذار) 2017، وبذلك يكون روحاني أول رئيس لولاية واحدة في تاريخ إيران بعد الثورة عام 1979 التي أطاحت بنظام الشاه محمد رضا بهلوي.

وقال نجاد خلال كلمة له أمام مجموعة من الطلاب الجامعيين في طهران، ”هناك الكثير من الشعب غير مقتنع بأداء حكومة حسن روحاني“.

ويستعد أحمدي نجاد للدخول في الانتخابات الرئاسية بدورتها الثانية عشرة المقرر إجراؤها في 19 من مايو/أيار المقبل، كمنافس قوي لروحاني في حال تمكنا من حصولهما على تأييد من قبل مجلس صيانة الدستور الذي يشرف عليه رجل الدين المتشدد أحمدي نجاد وهي هيئة معنية بالنظر في أهلية المرشحين.

وبدأ نجاد منذ أشهر نشاطه السياسي من خلال زياراته المستمرة للمدن الإيرانية، استعدادا لخوض سباق الانتخابات المقبلة، ووجه خلال زياراته انتقادات لحكومة روحاني خصوصاً فيما يتعلق بالمفاوضات النووية التي أسفرت عن إبرام اتفاق في يوليو/ تموز 2015.

وأظهر استطلاع نشرته مؤسسة إيرانية مستقلة الأحد الماضي، عن تراجع شعبية روحاني بين الإيرانيين مقابل الرئيس المتشدد محمود أحمدي نجاد.

وقالت مؤسسة ”بويش“ الإيرانية، التي أجرت الاستطلاع في يوليو/تموز الماضي إن ”شعبية روحاني تراجعت مقارنة بالعام الماضي بنسبة 8%، بعدما كانت شعبيته 53% عقب التوصل للاتفاق النووي“ الذي توقع الإيرانيون أن يحصدوا ثماره عبر دفع العقوبات واستعادة الأموال المجمدة في الخارج.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة