تزامنًا مع قمة العشرين.. كوريا الشمالية تطلق 3 صواريخ باليستية

تزامنًا مع قمة العشرين.. كوريا الشمالية تطلق 3 صواريخ باليستية

المصدر: سول – إرم نيوز

أفادت كوريا الجنوبية بأن جارتها الشمالية، أطلقت ثلاثة صواريخ باليستية في البحر قبالة ساحلها الشرقي اليوم الاثنين، وذلك في الوقت الذي يعقد فيه زعماء مجموعة العشرين اجتماع قمة في الصين، الحليف الدبلوماسي الرئيسي لكوريا الشمالية.

وقال مكتب رئاسة هيئة الأركان المشتركة للقوات الكورية الجنوبية في بيان، إن الصواريخ أُطلقت من منطقة غربية جنوبي العاصمة بيونغيانغ، بعد فترة وجيزة من الظهر بالتوقيت المحلي.

وهذه أحدث عملية ضمن سلسلة من عمليات إطلاق كوريا الشمالية صواريخ هذا العام في انتهاك لقرارات مجلس الأمن الدولي.

ويحاول الجيش الكوري الجنوبي، تحديد نوع الصواريخ التي أُطلقت. ولم تتوافر تفاصيل أخرى على الفور.

وجاء إطلاق الصواريخ بعد ساعات فقط من اجتماع زعيمي كوريا الجنوبية والصين على هامش اجتماع زعماء مجموعة العشرين في مدينة هانغتشو الصينية.

وقالت وكالة يونهاب الكورية الجنوبية للأنباء، في وقت سابق، إن رئيسة كوريا الجنوبية باك جون هاي، قالت للرئيس الصيني شي جين بينغ اليوم الاثنين، إن التجربة النووية الرابعة التي أجرتها كوريا الشمالية وإطلاقها صواريخ يشكلان تهديدًا للسلام الإقليمي وتحديًا لعلاقات كوريا الجنوبية مع الصين.

وقالت وكالة أنباء الصين الجديدة(شينخوا)اليوم الاثنين، إن شي أكد التزام الصين بتحقيق إخلاء شبه الجزيرة الكورية من الأسلحة النووية.

وأضافت شينخوا، إن شي أبلغ باك معارضة الصين للنشر المزمع لنظام ثاد المضاد للصواريخ في كوريا الجنوبية، والذي تقول سول والولايات المتحدة، إنه يهدف إلى مجابهة تهديد متزايد من كوريا الشمالية.

ونقلت يونهاب عن باك قولها: إن نشر ثاد لا يشكل تهديدًا لأمن أي دولة أخرى ولن تكون هناك حاجة له إذا حُلّت القضية النووية الكورية الشمالية.

ألف كيلومتر

إلى ذلك، قال الجيش الكوري الجنوبي، إن كل الصواريخ الباليستية الثلاثة التي أطلقتها كوريا الشمالية اليوم الاثنين، من طراز رودونج متوسطة المدى، وطارت لمسافة نحو ألف كيلومتر.

وقال مسؤول عسكري كوري جنوبي عبر الهاتف، إن صاروخًا واحدًا على الأقلّ سقط في منطقة الدفاع الجوي اليابانية.

وقال مكتب هيئة الأركان الكورية الجنوبية المشتركة، في بيان منفصل، إن من المحتمل أن عمليات الإطلاق تلك استعراض للقوة من قبل الجيش الكوري الشمالي، جاء متزامنًا مع اجتماع زعماء مجموعة العشرين في الصين.

رد فعل ياباني

وقالت الحكومة اليابانية في بيان، إن رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي اتفق اليوم الاثنين، مع رئيسة كوريا الجنوبية باك جون هاي على التعاون بشكل وثيق، فيما يتعلق بأحدث إطلاق صواريخ باليستية من قبل كوريا الشمالية.

وأضاف البيان، أن آبي وباك، أكدا تعاونهما خلال اجتماع عُقد على هامش اجتماع قمة مجموعة العشرين في مدينة هانغتشو بشرق الصين.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com