إيران تعدم 12 متهمًا بتهريب المخدرات وسط استنكار أممي

إيران تعدم 12 متهمًا بتهريب المخدرات وسط استنكار أممي

طهران – أعدمت السلطات الإيرانية، اليوم السبت، 12 شخصًا بتهمة تهريب المخدرات، وسط استنكار الأمم المتحدة.

وقالت وكالة ”هرانا“ الإيرانية، إن ”السلطات نفذت أحكام الإعدام بحق 12 شخصًا في سجن مدينة كرج، بتهمة تهريب المخدرات“. وكان هؤلاء السجناء نُقلوا الأربعاء الماضي من سجن ”قزلحصار“ إلى ”كرج“ ثم وضعوا في زنزانة انفرادية.

وكانت الأمم المتحدة، دعت في وقت سابق من اليوم السبت، إيران، إلى وقف إعدام المتهمين الـ12، واصفة الأحكام الصادرة بحقهم بـ“الغير العادلة“.

وقال مقرر الأمم المتحدة لحقوق الإنسان، المعني بالملف الإيراني، أحمد شهيد: ”من المؤسف جدًا أن الحكومة الإيرانية ما تزال تعدم الأشخاص وفق اتهامات وجرائم ليست خطيرة وفقًا لبنود ميثاق العهد الدولي“.

وأوضح شهيد أن ”بعض المتهمين لم يتمكنوا من التحدث مع وكلائهم إلا لمدة 20 دقيقة“، مبينًا أن ”أحد المتهمين يدعى علي رضا مدد بور اعتقل قبل خمسة أعوام أثناء عمله كعامل نظافة في أحد المنازل وقامت الشرطة باعتقاله وضبطت 900 غرام من مادة الحشيش معه“.

ووصف أحكام الإعدام هذه بـ“غير العادلة والمنصفة والمخالفة لجميع المواثيق والمعاهدات الدولية“.

من ناحيتها، أشارت منظمة العفو الدولية، في تقريرها السنوي لحالات الإعدام في العالم، إلى أن ”إيران ضمن الدول التي لديها أكبر عدد من حالات الإعدام“، مبينة أن ”977 شخصًا على الأقل أعدموا في إيران العام الماضي معظمهم في جرائم مخدرات“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com