الجيش الحر يشارك في عملية ”درع الفرات“ والنظام السوري يندد بالتدخل التركي

الجيش الحر يشارك في عملية ”درع الفرات“ والنظام السوري يندد بالتدخل التركي

المصدر: بيروت-إرم نيوز

دانت وزارة الخارجية السورية التوغل العسكري التركي في بلدة جرابلس التي يسيطر عليها تنظيم داعش قرب الحدود واعتبرته ”خرقا سافرا“ لسيادتها.

وجاء في بيان صادر عن الوزارة ”أن محاربة الإرهاب على الأراضي السورية من أي طرف كان يجب أن تتم من خلال التنسيق مع الحكومة السورية والجيش العربي السوري الذي يخوض هذه المعارك منذ أكثر من خمس سنوات“.

وتابعت بيان وزراة الخارجية ”أن محاربة الإرهاب ليست في طرد داعش وإحلال تنظيمات إرهابية مكانها مدعومة مباشرة من تركيا”.

”الجيش“ الحر يتقدم صوب جرابلس

من جانبها، ذكرت محطة (تي.ار.تي) الإخبارية التركية الرسمية اليوم الأربعاء، أن مقاتلين من المعارضة السورية تدعمهم أنقرة أوشكوا على الوصول إلى قرية تقع خارج بلدة جرابلس على بعد ثلاثة كيلومترات داخل الأراضي السورية.

وأوردت أن قوات الجيش السوري الحر كادت تصل إلى قرية كيكليجا.

 وتشارك القوات في العملية بهدف طرد مقاتلي تنظيم داعش من جرابلس.

وعبرت دبابات تركية اليوم الأربعاء الحدود ودخلت سوريا في إطار العملية التي تدعمها طائرات حربية للتحالف بقيادة واشنطن.

وأدان أكراد سوريا التوغل التركي في بلدة جرابلس الحدودية الخاضعة لسيطرة تنظيم داعش، ووصفوا الأمر بأنه ”إعلان حرب“.

تركيا تهدد

وقال آلدار خليل القيادي في حزب الاتحاد الديمقراطي إن ”التوغل التركي في جرابلس انتهاك للسيادة السورية، وإعلان حرب على الإدارة الذاتية (الكردية) والنظام الفيدرالي“.

وكان الحزب قد أعلن في آذار/مارس الماضي بالتعاون مع جماعات موالية إقامة نظام فيدرالي للإدارة في شمال سورية.

وقال وزير الخارجية التركي مولود تشاويش أوغلو اليوم الأربعاء إن المقاتلين الأكراد السوريين يجب أن يعودوا إلى شرقي نهر الفرات وإلا فإن تركيا ”ستفعل ما هو ضروري“ وذلك بعدما بدأت القوات التركية عملية في شمال سوريا.

وقال أوغلو في تصريحات أدلى بها في أنقرة إن تركيا لن تسمح بدخول أحد من الخارج واستقراره في بلدة جرابلس السورية التي يسيطر عليها التنظيم وتستهدفها تركيا في العملية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com