وزير الخارجية الفلسطيني: إسرائيل تشوش على المبادرة الفرنسية للسلام

وزير الخارجية الفلسطيني: إسرائيل تشوش على المبادرة الفرنسية للسلام

المصدر: رام الله- إرم نيوز

اتهم وزير الخارجية الفلسطيني، رياض المالكي، اليوم الأحد إسرائيل بـ ”التشويش“ على المبادرة الفرنسية لعقد مؤتمر دولي للسلام عبر الحديث عن مبادرة مصرية.

وقال المالكي، للإذاعة الفلسطينية الرسمية، إنه لا صحة لما يصدر عن إسرائيل من ”إشاعات ومعلومات مغلوطة“، تتحدث عن وجود مبادرات أخرى للسلام إلى جانب المبادرة الفرنسية.

وأضاف، أن إسرائيل ”تحاول بكل إمكانياتها، توظيف عدد من شركات العلاقات العامة، للتشويش على المبادرة الفرنسية للسلام، والتأثير على جهود باريس لإنجاح مبادرتها“.

وذكر المالكي، أن ما تطرحه مصر، هو ”رؤيا لمحاولة المساعدة بغرض تسهيل العمل وإقناع إسرائيل، بضرورة الدخول في المؤتمر الدولي للسلام بموجب المبادرة الفرنسية“.

وأشار إلى أن الرئيس الفلسطيني، محمود عباس، رحب قبل أيام بالعمل مع الرؤيا المصرية، ومع أية رؤيا أخرى، بما ينسجم مع المبادرة الفرنسية، أو يكون في إطارها“.‎

وكان رياض المالكي، كشف سابقًا، أن الولايات المتحدة الأمريكية وإسرائيل، أحبطتا مشروع القرار الفرنسي في مجلس الأمن الدولي المتعلق بحل الدولتين وإنهاء الاحتلال الإسرائيلي.

وتعتبر المبادرة الفرنسية للسلام، حدود 1967 نقطة انطلاق لمفاوضات الحدود المستقبلية بين إسرائيل والجانب الفلسطيني، مع إتاحة فرصة لتبادل أراض بينهما، وتكون القدس عاصمة مشتركة لإسرائيل وفلسطين، إضافة لحل عادل لقضية اللاجئين الفلسطينيين، واستكمال مفاوضات السلام ضمن مؤتمر دولي في غضون 18 شهرًا، على أن تقوم فرنسا، ودول غربية أخرى بالاعتراف بالدولة الفلسطينية في حال عدم الوصول إلى حل مع نهاية هذه الفترة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة