‫حملة كلينتون تصف هجوم ترامب المتعلق بداعش بأنه ”ادعاء كاذب“

‫حملة كلينتون تصف هجوم ترامب المتعلق بداعش بأنه ”ادعاء كاذب“

وصفت حملة المرشحة الديمقراطية للرئاسة الأمريكية هيلاري كلينتون، اليوم الخميس، اتهام منافسها الديمقراطي دونالد ترامب لها وللرئيس باراك أوباما بأنهما ”مشاركان مؤسسان“ في تنظيم ”داعش“ بأنه ”ادعاء كاذب“.

وقال كبير المستشارين السياسيين للحملة جيك سوليفان في بيان ”هذا مثال آخر على إهانة الولايات المتحدة، والملحوظ بشأن تعليقات ترامب هو أنه يكرر مرة أخرى كلام (الرئيس الروسي فلاديمير) بوتين وخصومنا لمهاجمة الزعماء الأمريكيين والمصالح الأمريكية في الوقت الذي يفشل فيه في تقديم أي خطط جادة لمواجهة الإرهاب أو جعل البلاد أكثر أمنا.“

يذكر ان المرشح الجمهوري لانتخابات الرئاسة الأمريكية دونالد ترامب اتهم في وقت سابق، الرئيس الأمريكي باراك أوباما “بتأسيس” تنظيم داعش، كما اتهم منافسته الديمقراطية كلينتون بأنها “شريكة في تأسيس” هذا التنظيم.

وخلال تجمع انتخابي في فورت لودرديل في ولاية فلوريدا (جنوب شرق)، اتهم الملياردير أولاً أوباما بأنه زرع “الفوضى” في الشرق الأوسط، ثم قال إن تنظيم داعش “يكرم الرئيس أوباما”.

وأضاف “أنه مؤسس (تنظيم) داعش في العراق وسوريا أليس كذلك؟”. وكرّر “أنه المؤسس! أسس داعش في العراق وسوريا”.

وختم بالقول: “إن الشريكة في التأسيس هي هذه المحتالة هيلاري كلينتون”.