أخبار

الهند تحضر اجتماعًا إقليميًا في باكستان في ظل التوترات بشأن كشمير
تاريخ النشر: 01 أغسطس 2016 13:53 GMT
تاريخ التحديث: 01 أغسطس 2016 14:19 GMT

الهند تحضر اجتماعًا إقليميًا في باكستان في ظل التوترات بشأن كشمير

سيزور وزير الداخلية راجانث سينغ إسلام أباد يوم الثالث من أغسطس آب لكنه لن يعقد اجتماعًا منفصلا مع مضيفه الباكستاني خلال اجتماع وزراء داخلية اتحاد جنوب آسيا للتعاون الإقليمي.

+A -A
المصدر: نيودلهي- إرم نيوز

 قال مسؤولون اليوم الاثنين إن وزير الداخلية الهندي سيسافر إلى باكستان لحضور اجتماع إقليمي لكنه لن يجري محادثات ثنائية مع المسؤولين هناك.

 يأتي ذلك في وقت يشهد تصعيدًا في العنف في إقليم كشمير المتنازع عليه الأمر الذي فاقم حالة الخصومة بين البلدين المسلحين نوويًا.

 وقتل 50 شخصًا وأصيب أكثر من ستة آلاف منذ اندلاع الاحتجاجات في الشطر الذي يخضع لإدارة الهند من كشمير بعد أن قتلت قوات الأمن زعيمًا متشددًا انفصاليًا الشهر الماضي.

 وكان برهان واني (22 عاما) قياديًا في حزب المجاهدين وهو مجموعة انفصالية متشددة يقيم زعيمها في باكستان. وأعلن مسؤولون في إسلام أباد أنه شهيد بينما وصفته الهند بأنه ”إرهابي“.

 وسيزور وزير الداخلية راجانث سينغ إسلام أباد يوم الثالث من أغسطس آب لكنه لن يعقد اجتماعًا منفصلا مع مضيفه الباكستاني خلال اجتماع وزراء داخلية اتحاد جنوب آسيا للتعاون الإقليمي.

 ونقلت رويترز عن مسؤول كبير بوزارة الداخلية في نيودلهي قوله، ”باكستان تجد بسهولة سببًا لبدء العنف في كشمير ولا نريد أن نتحاور معهم في هذه المرحلة“.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك