واشنطن: جبهة النصرة بمسماها الجديد لا تزال هدفًا للجيش الأمريكي – إرم نيوز‬‎

واشنطن: جبهة النصرة بمسماها الجديد لا تزال هدفًا للجيش الأمريكي

واشنطن: جبهة النصرة بمسماها الجديد لا تزال هدفًا للجيش الأمريكي

المصدر: واشنطن - إرم نيوز

قال البيت الأبيض اليوم الخميس إن تقييمه لجماعة جبهة النصرة لم يتغير على الرغم من أنباء قطع صلاتها بتنظيم القاعدة.

وقال المتحدث باسم البيت الأبيض جوش إرنست للصحفيين خلال إفادة صحفية ”مازالت لدينا مخاوف متزايدة من قدرة جبهة النصرة المتنامية على شن عمليات خارجية قد تهدد الولايات المتحدة وأوروبا.“

وفي نفس السياق قالت وزارة الخارجية الأمريكية اليوم الخميس إن جبهة النصرة مازالت هدفا للطائرات الأمريكية والروسية في سوريا على الرغم من قرارها قطع العلاقات مع تنظيم القاعدة وتغيير اسمها إلى جبهة فتح الشام.

وقال المتحدث باسم الخارجية جون كيربي إن إعلان جبهة النصرة يمكن أن يكون ببساطة مجرد تغيير للمسميات وإن الولايات المتحدة ستحكم عليها من تصرفاتها وأهدافها وعقيدتها.

وقال كيربي أيضا إن الإجراءات الإنسانية التي تتخذها روسيا وسوريا في حلب اليوم الخميس تبدو وكأنها في الحقيقة محاولة لإجلاء المدنيين قسرا ولدفع الجماعات المسلحة على الاستسلام.

وأعلنت جبهة النصرة؛ الفرع السوري لتنظيم القاعدة،اليوم فك ارتباطها بالتنظيم الذي قاتلت تحت رايته منذ 2013، وفق ما أعلن زعيمها المعروف باسم أبو محمد الجولاني الذي كشف وجهه للمرة الأولى في شريط فيديو.

 CoeRGVgUkAEsMKO

وأعلن الجولاني أن اسم التنظيم أصبح ”جبهة فتح الشام“، مشيرا إلى أن ”هذا التشكيل الجديد ليس له علاقة بأي جهة خارجية“.

وكانت جبهة النصرة قد رفضت في نيسان/أبريل 2013، الاندماج مع تنظيم داعش، وبايعت زعيم تنظيم القاعدة أيمن الظواهري، الذي أعلن في تشرين الثاني/نوفمبر من العام ذاته أن الجبهة هي الممثل الوحيد للقاعدة في سوريا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com